30 Jul

المنطقة الجبلية في دبي التي أصبحت مكان العطلة الجديد

السياحة البيئية تنشط في حتّا

كتب بواسطة أمينة الكعبي

شهدت الإمارات تطوراً في السياحة البيئية في الآونة الأخيرة، مع افتتاح فندق كينجفيشر لودج الصديق للبيئة في خور كلباء والمبادرات التي تشجع الفنادق على أن تكون صديقة للبيئة، ولا شك في أن هذه الدولة الخليجية في طريقها للحد من آثار الكربون والضرر البيئي.

 

ويبدو أن صناعة السياحة البيئية في البلاد ستنمو أكثر وأكثر، إذ أعلنت شركة مراس العملاقة التي تتخذ من دبي مقراً لها، عن خططها لمشاريع كبرى في منطقة حتا، والتي تهدف جميعها إلى تعزيز الجهود الوطنية الصديقة للبيئة.

 

على بعد حوالي 130 كلم جنوب دبي، تقع حتا التي تشتهر بالمناظر الطبيعية الجبلية الجميلة (والبرية). إنها بالفعل وجهة شهيرة للسياحة في الهواء الطلق الخارجي ولكن مع المشاريع التي تحضّر لها مراس ستصبح المنطقة وجهة مفضلة للجميع.

 

 

أول التغييرات هي لافتة ضخمة بوحي من لافتة “هوليوود” ستُنصَب على قمة جبال الحجار. من المقرر أيضاً افتتاح مركز معلومات تفاعلي مع مرشدين سياحيين متوفرين بسهولة لإرشادكم عبر الجبال وقرية حتا القديمة.

 

ولكن لأولئك الذين يبحثون عن ملاذ جبلي، فسوف يسعدكم السماع عن خطط لإقامة نزل جبلي جميل يضم 20 غرفة مثالية لعطلة هادئة في قلب الطبيعة.

 

إذا كنتم تفضلون الأماكن الأكثر طبيعية وعفوية، فإن الخطط تتضمن أيضاً مواقع للتخييم حيث يمكنكم تأجير المقطورات التي تطل على ضفاف سد حتا.

 

سيبدأ المشروع في نهاية هذا العام، ويأتي كجزء من خطة تطوير حتا التي تمتد لعشر سنوات والتي بدأها سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.