الفنانون الكويتيون يحققون نجاحاتٍ كبيرة بفضل زاهد سلطان

تعرفوا على الفنان الذي يقوم بردّ الجميل لبلده

by

إن المشهد الإبداعي في الكويت يزدهر باستمرار، ويعود الفضل في ذلك للفنان زاهد سلطان الذي يُعتبر أحد كبار الفنانين في دولة الخليج، والذي يساهم بمفرده في دفع هذا المشهد إلى الأمام.

عندما يتعلق الأمر بالموسيقى في الكويت، فإن حضور مهرجان Kuwait Rising هو أمر بديهي ومفروغ منه. إذ يُسلط المهرجان الضوء على الفنانين الناشئين منذ عام 2015. وقد قدم عمر أوفيندم حفل افتتاح دورته الأولى، وفي العام الذي تلاه، جاء كل من “الناظر” و”مقاطعة” من فلسطين إلى الكويت لإحياء حفلاتٍ لهما. أما العام الماضي، فقد شهد قدوم المغنية السعودية تام تام لتقديم عرضٍ لها.

View this post on Instagram

2019 has been a challenging year for our music festival, Kuwait Rising. From unintentially sparking a debate online about gender and identity in early February to having our first ever cancellation by a headline act 4 weeks before our rescheduled date, we truly did not know what to expect. Having said that, the way this past weekend unfolded took us completely by surprise. In what was meant to be our most intimate edition to date, it has somehow became one of our most meaningful. We say this because of the outpouring of gratitude received and the long form posts by our performing artists as well as conversations we had in person after the fact. It almost seems serendipitous that this past Friday night featured meditative micro performances on a hang drum, an unexpected group dance tutorial and our community reading anonymous stories on stage to announce our upcoming festival, AWAKEN – all playing a subtle yet pivotal role in making this edition stand out. . Thank you to everyone who brought this festival to life, you know who you are because we have exchanged words and extended hugs. . If somehow the above was not grounding enough, this was the first time Kuwait Rising has been able to stand on its own two feet purely through patronage of you, our community, who bought tickets. Now, that’s something. . Photos @przemekziolek

A post shared by CommUn (@comm.un) on

ولكن هذا المهرجان لا يهدف لاستضافة الفنانين العرب فحسب، إذ أن أحد أهدافه هو جلب المواهب الدولية إلى المنطقة. حيثُ ستقدم المغنية الهندية كايفا والمغنية وعازفة الكمان الأميركية الكندية الناشئة هانا إيبرسون عروضهما في وقتٍ لاحق من هذا العام، بالإضافة إلى منسق موسيقى التكنو والمنتج السعودي ديزرت فيش.

المهرجان من تنظيم Comm.UN، وهي مؤسسة يديرها زاهد سلطان بهدف رعاية المشهد الإبداعي في الكويت. ويقوم سلطان إلى جانب Kuwait Rising، بتنظيم re_use وهو برنامج متنقل للفنون يهدف إلى تعزيز الحياة الصديقة للبيئة من خلال الفن.

إن الهدف من المهرجان كما هو مذكور على الموقع الإلكتروني لسلطان هو “الجمع بين أشخاص من خلفيات متنوعة لاستغلال الأفكار الإبداعية في بناء المجتمع عبر سرد القصص المختلفة”. وكما ذُكر في منشورٍ لسلطان على الإنستاغرام فإن هذا المهرجان مخصص “للاحتفال بالمجتمع الشمولي في الكويت”.

أما مشروع سلطان التالي فهو الانطلاق بالمشهد الإبداعي الكويتي نحو العالمية. إذ سيتجه الفنان إلىMosaic Rooms” في لندن للمشاركة في مهرجان Haramacy ولتقديم مشروع جديد يسمى Soundbath، والذي سيبحث في الطرق التي يمكن بها للموسيقى الإلكترونية أن تُستخدم في الاستشفاء والاسترخاء.

Haramacy Soundbath في 28 نوفمبر، في Mosaic Rooms  بلندن

zahedsultan.com

شارك هذا المقال