حفل تذكاري ملحمي لكارل لاغرفيلد في باريس

تشترك علامتي شانيل وفندي بحفل وداع نهائي للمصمم الراحل

by

لم يحافظ العديد من المصممين على الأهمية والشهرة وطول البقاء مثل كارل لاغرفيلد. فمنذ وفاة “القيصر” الشهير والمُنتج في فبراير عن عمر يناهز 85 عاماً، نعت صناعة الأزياء بأكملها فقدانها للمصمم الخيالي الذي اشتهر بإعادة إحياء علامة شانيل والتي بقي فيها لمدة 36 عاماً

يستضيف دار الأزياء الفرنسي بالإشتراك مع علامة فندي والعلامة التي تحمل اسم المصمم الراحل، حفلاً تذكارياً بعنوان “كارل إلى الأبد” في “غراند بالاس” الشهير في باريس – حيث اعتاد المصمم الراحل إقامة عروض أزياء شانيل الفخمة منذ عام 2005 – وذلك بتاريخ 20 يونيو، خلال أسبوع الموضة الرجالي في باريس، تكريماً لعبقريته وتراثه

يقول مدي المسارح والأوبرا روبرت كارسن لمجلة دبليو دبيلو دي  WWDلقد أردت شيئاً مفعماً بالحياة” وذلك في إشارةٍ منه إلى الحفل التذكاري الذي تم إعداده لإحياء ذكرى لاغرفيلد والذي سيحضره 2500 ضيفاً، مدعوين جميعهم ليتذكروا الراحل بسعادة وفرح. حيثُ ستقوم ثلاث شاشات بعرض لقطات وفيديوهات له ولفرق عمله، إلى جانب عروضٍ مختلفة للرقص والموسيقى والمسرح، وذلك بالإعتماد على الفنانين المفضلين لدى المصمم ومصادر إلهامه

وأضاف برونو بافلوفسكي، رئيس قسم الأزياء في شانيل: “سيكون الحفل التذكاري حول كارل فقط: من كان وما الذي كان يحبه وما الذي أعطاه طاقته الاستثنائية

شارك هذا المقال