خبير المكياج بيتر فيليبس لدى Dior يكشف عن منتجاته المفضلة

خبير الصورة يتحدث عن تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على صناعة الجمال

byMILLE team

قد لم تسمعي بإسمه ولكنك بالتأكيد اشتريتِ أحد منتجاته التي طورها أو حاولت تقليد أحدى لوكاته المميزة.

 

منذ عام 2014، شغل بيتر فيليبس منصب المدير الإبداعي لقسم المكياج لدى Dior ونجح خبير المكياج البلجيكي هذا ببث الحياة في ذلك القسم من خلال ابتكاراته المميزة ومنتجاته التي أصبحت جزءاً أساسياً من عالم الجمال.

 

وأثناء حضوره إلى دبي للتحضير لعرض Dior للكوتور في دبي، التقينا به للحديث عن عمله مع المديرة الإبداعية ماريا غراتسيا كيوري.

 

 

ما هي الأمور الأساسية التي تتأكد منها قبل إرسال العارضة على منصة العرض؟

أحرص على أن يكون المكياج متوازناً والبشرة جيدة خاصةً من مسافةٍ بعيدة لأننا على منصة العرض في نهاية المطاف. كذلك الأمر، لكل فتاة شكل عيون مختلف لذلك أحرص أن يكون الآيلاينر ملائم لشكل عينيها.

 

ما هي منتجات Dior الثلاثة التي علي اصطحابها معي إلى جزيرة صحراوية؟

واقي شمس بالتأكيد وعلبة ألوان مشرقة وعلبة لأحمر الشفاه ومرطب شفاه. وبما أنك تحت الشمس لن تكونين بحاجة إلى كريم أساس لأن بشرتك ستكون سمراء ورائعة.

 

 

ما هي منتجات Dior التي تستخدمها في الكواليس ولا تستغني عنها؟

كريم الأساس لأنه رئيسي في ابتكار وهمٍ ببشرةٍ مثالية وهو المفتاح الأساسي لكل لوك وكذلك علبة الإشراق والكونتور.

 

كيف تبدأ بتطوير لوكات عرض الأزياء؟

الأمر يتوقف على المصمم. ماريا غراتسيا مثلاً لديها رؤية واضحة كل مرة وهذه المرة كانت فكرتها بوحي السيرك وعرفت تماماً ماذا تريد. البشرة في هذا العرض كانت صافية ونقية بمكياج خفيف. وهذه النقاط الأساسية كافية بالنسبة لي للبدء بعملي.

 

 

ما هي صيحات الجمال الأخيرة التي لم تحبها

الأمر يتوقف على طريقة تطبيق الصيحة واستخدامها. يمكن أن أقول أن المكياج اللامع غير جيد ولكنه يصبح كذلك عند وضعه بشكل خفيف لمنح البشرة لمسة طفيفة من الإشراق. هناك أيضاً مجموعة من الصيحات الجنونية التي نراها على مواقع التواصل الاجتماعي لمجرد التسلية ولكن في نهاية المطاف الأمر يتوقف على طريقة ترجمة ما نحب على وجهنا بطريقة تناسبنا.

 

ما هي الصيحة التي ترغب في استحضارها من جديد؟

برأيي أن المكياج اليوم لم يعد متعلقاً بالصيحات. يمكن أن تكوني مسايرة للعصر تماماً مع أحمر شفاه ناشف أو لامع، أو مع حواجب سميكة أو بدون حواجب على الإطلاق. فالمكياج اليوم رائج بشكلٍ لا يصدق وليس هناك قاعدة واحدة أو صيحة مسيطرة. وأنا محظوظ لأنني أعمل في مجالٍ كله تجديد ومرح. أصمم منتجاتي بطريقةٍ تجعل منها تاجاً على وجوه الزبونات ولكن هنّ الملكات في نهاية المطاف!

 

شارك هذا المقال