علامة GmBH تحتفي بفن الصّقارة في الشرق الأوسط

تستمر هذه العلامة القائمة في برلين بكسر الحواجز

حققت علامة GmbH القائمة في برلين للمصممين بنجامين ألكساندر هازبي وسيرهات إيسيك منذ إطلاقها عام 2016 شعبيةً كبيرة بفضل تصاميمها غير التقليدية واستخدام المصممين للرموز والشعارات بطريقتهما الخاصة والتي تصبح أكثر وضوحاً من خلال الحملات الإعلانية الخاصة بالعلامة.

 

 

في المقابلات يتحدث المصممان غالباً عن “الثقافة السمراء” ويؤكدان على رغبتهما في أن تصبح علامتهما عالمية تحتفي بالتنوع والشمولية. لمجموعة ربيع وصيف 2018 استمدا الوحي من هويتهما الإثنية وتجربتهما كمهاجرين (ينحدر والد هازبي من باكستان أما إيسيك فتركيّ الأصل) وفي الحملة الإعلانية اختارا عارضي أزياء من الجيل الثاني من المهاجرين.

 

ولقد أطلقا لتوهما حملتهما لخريف وشتاء 2018 ومجدداً استوحياها من أصولهما الشرق أوسطية ومن رياضة المصارعة بالزيت التي تنتشر في تركيا ومن فنّ الصّقارة.

 

 

وفيما عكست حملاتهما السابقة هويتهما الشخصية كانت هذه المجموعة بمثابة رسالة حب إلى كل شخصٍ يشعر بأنه مختلف. “إنها أنشودة ضد العدائية المتزايدة التي نشعر بها اليوم تجاه المسلمين أو أصحاب البشرة السمراء أو المثليين أو المتحوّلين جنسياً أو غير ذلك،” كما قالا لمجلة Dazed.

 

 

كما أن جهودهما في تحويل هذه الفكرة إلى حقيقة تمت بنجاح. فصور المجموعة التي التقطها هازبي كانت بمثابة احتفاء رائع بتقاليد الشرق الأوسط وبالآخر وبالشمولية والإندماج.

شارك(ي) هذا المقال