ما هو الـ”بيبي بوتوكس” وما هي فوائده؟

تعرفوا على صيحة التجميل الجديدة والمفضلة لدى الشخصيات المؤثرة

by

شفاه البطة والوجوه الخالية من التعابير والحواجب المرتفعة – كل ذلك يُعتبر من الأخطاء التجميلية التي كانت شائعة لدى جيل “إكس”. ولكن لحسن الحظ، لقد تعلم جيل الألفية (وحتى بعض أبناء جيل “زي”) من أخطاء الأجيال السابقة وقاموا بتطوير أسلوبٍ أكثر أناقة في الجراحة التجميلية.

رحبوا بتقنية “بيبي بوتوكس”، ربما لا يمكن جمع هاتين الكلمتين معاً، ولكنهما في الواقع متكاملتين جداً في هذا العلاج الجديد.

تُعد صيحة بيبي بوتوكس المفضلة حالياً لدى الشخصيات المؤثرة والعارضات والممثلات، بمثابة شهادةٍ على تطور صناعة مستحضرات التجميل خلال السنوات القليلة الماضية. انسوا صيحة كرداشيان للكونتور، وفكروا بالتقنية الجديدة المعدلة لشد البشرة والتي تبدو طبيعية للغاية.

تقول الدكتورة سارة فاسديف، إحدى أفضل أطباء التجميل في لندن والمؤسسة المشاركة لـ “سكين آند سانكشواري“، وهي عيادة تجميلية محترفة في فيكتوريا بارك: “من المفضل البدء باستخدام هذه التقنية في بداية سن الثلاثين، فهي تُستخدم بشكل أساسي لمنع ظهور علامات التقدم بالعمر وتحسين الجودة العامة للبشرة. إذ أن عمر الثلاثين هو العمر الذي نبدأ فيه برؤية بعض الخطوط الدقيقة الصغيرة، ولذلك فهو العمر المناسب للبدء.”

فبعد قضائها لسنوات عديدة في هارلي ستريت في بعض العيادات الأكثر شهرة في المدينة، تخصصت فاسديف في العلاجات التجميلية التي تبدو طبيعية ولكن الأهم من ذلك هو أنها لا تطبق نهجاً واحداً ينطبق على الجميع، أي لكل حالة خصوصيتها.

Skin & Sanctuary baby botoxإن نتائج فاسديف طبيعية للغاية نظراً لاستخدامها كمياتٍ أقل من الحقن أو لتعاملها الاستراتيجي مع المشكلة – أو حتى اتباع الأساليب الوقائية -. ومع الارتفاع الكبير في عمليات التعديل الصغيرة والحقن التجميلية، يمكن لتقنية بيبي بوتوكس (والتي تُحسّن أيضاً من الجودة العامة للبشرة بالإضافة إلى التخلص من الخطوط الدقيقة والتجاعيد) أن تكون الحل الأمثل للبشرة لجيل الألفية الذي يبحث عن علاج وقائي يبدو طبيعياً وغير مكشوف حتى من قِبَل خبراء التجميل.

تقول فاسديف عن المصطلح الشهير والذي يرافق حقن البوتوكس: “أنا أكره مصطلح التجميد، وأفضّل  بدلاً منه التخفيف، فتقنية بيبي بوتكس تعمل على منع تزايد علامات التقدم بالعمر، كما أن لديها فائدة ثانوية كذلك؛ فعندما يتم حقنها بشكل جميل، يمكنكِ ملاحظة هذا التحسن الرائع بشكل عام في كامل أنحاء بشرتكِ. إذ يمكنكِ الحصول على نتائج تبدو طبيعية بشكل لا يصدق، إضافةً إلى أنكِ ستحصلين على هذا التحسن في مظهر البشرة من الداخل والخارج”.

View this post on Instagram

LITTLE BLACK DRESS 🖤 . The beauty brain and boss babe behind the revolutionary @beautystack @sharmadeanreid looking FRESH after her LBD treatment 💃🏾 . This advanced medical facial has been revamped by the S&S team, making it this seasons perfect party prep for your skin 🧖🏼‍♀️ . It’s unique combination of Hydradermabrasion and Dermaplaning effectively resurface your skin leaving it silky smooth and peach fuzz free – Providing the perfect canvas for either a demure “no make up” look or the bold statement of a full on “red carpet” look 💄 . The LBD treats the face, neck and décolletage and includes the transformational WOW mask to infuse the skin with collagen peptides and hyaluronic acid – plumping the skin and restoring a luminous glow 💫 . Tomorrow is our final day @beautystack pop up so slots are booking up fast. Rest assured the results from your LBD will have you glowing all the way to the weekend and beyond 🌹 . #skinpro #advancedskincare #skinscience #skinresurfacing #partyseason #skinprep #LBD #outout #dermaplaning #hydrafacial #wowmask #glowingskin #redcarpetlook #naturalbeauty #nofilter #nomakeup #mua #livebeautifully

A post shared by Skin & Sanctuary (@skinandsanctuary) on

skinandsanctuary.com

شارك هذا المقال