معرض تذكاري لأعمال الفنانة الإيرانية الأبرز في الشارقة

التعمق في أعمال الفنانة الراحلة منير شاهرودي فرمانفارمايان

by

تقدم مؤسسة الشارقة للفنون بالشراكة مع المتحف الأيرلندي للفن الحديث (IMMA) في دبلن، معرض تذكاري لواحدةٍ من أبرز الفنانات الإيرانيات، الراحلة منير شاهرودي فرمانفارمايان.

يمثل المعرض واحداً من أكبر المعارض التذكارية للفنانة. حيث اشتهرت فرمانفارمايان التي امتدت مسيرتها المهنية لمدة ستة عقود مذهلة، برسوماتها وتصاميم النسيج التي دمجت بين استخدام الأنماط الهندسية وتقنيات الفسيفساء الزجاجية من إيران، مع لمسة غربية من الفن التجريدي.

Monir_IMMAMonir Shahroudy Farmanfarmaian exhibitسيعرض المعرض أكثر من 70 عملاً من أعمال فارمانفارمايان، من اللوحات والمنحوتات إلى المجوهرات.

وقد صرحت حور القاسمي، مديرة مؤسسة الشارقة للفنون المشاركة في إقامة المعرض “لقد كان من دواعي سرورنا أن نتعاون مع متحف الفن الحديث في أيرلندا لتنظيم هذا المعرض في الوقت المناسب للاحتفال بأعمال واحدة من أهم فنانات القرن الماضي وأكثرهم تأثيراً”.

وأضافت القاسمي “لقد ساهمت منير شاهرودي فرمانفارمايان على مدار حياتها الشخصية والمهنية الرائعة، مساهمة أساسية في قصة الحداثة في القرن العشرين”. 

Monir Shahroudy Sunset SunriseIMMA MonirShahroudyحصلت فرمانفارمايان المولودة في إيران عام 1924، على الدعم والتشجيع عندما انتقلت إلى مدينة نيويورك عام 1957، حيث وجدت نفسها بين فنانين مثل آندي وارهول وفرانك ستيلا. وقد تبيّن أن الوقت الذي قضته هناك كان له تأثير كبير على عملها الذي يجمع بين الشرق والغرب.

يمتد معرض منير شاهرودي فرمانفارميان:Sunrise, Sunset ، في الفترة ما بين 13 أكتوبر – 28 ديسمبر، في استوديوهات الحمرية، الحمرية.

شارك هذا المقال