سألنا 7 نساء عن رأيهن بالاستقلالية

المعنى الحقيقي للحرية

byأمينة الكعبي

ليس سراً أن العالم العربي يعاني من تحديد مفهوم الاستقلال – وبالاستقلال، فأنا لا أشير إلى الاستقلال السياسي، بل إلى الاستقلال الشخصي، وبالأخص النوع الذي غالباً ما تُحرم منه المرأة.

 

لم تحصل المرأة السعودية على حق القيادة إلا هذا العام. قبل بضعة أشهر، أعطيت المرأة التونسية أخيراً الحق في الزواج من غير المسلمين، وفي هذا الأسبوع فقط، اعتبر المغرب وأخيراً أن العنف ضد المرأة جريمة.

 

هذه كلها إنجازات عظيمة، لكن طال انتظارها، ناهيك عن القائمة الطويلة من الممارسات الظالمة التي لا تزال تتعرض لها المرأة. لكنه وقت مثير رغم كل ذلك، وربما ستعيش الأجيال القادمة في مجتمع لا تعتبر فيه المطالبة بحقوق المرأة ساحة معركة.

 

لكن بالنظر إلى الظروف التي نشأ فيها معظمنا، من المستحيل أن تكوني امرأة عربية لم تواجه صراعاً ما فيما يتعلق بمفهوم الاستقلال – إما بسبب قناعاتها الخاصة، أو بسبب الضغوط السياسية أو الثقافية أو الاجتماعية التي تم فرضها عليها.

 

وعندما يتعلق الأمر بالحديث عن تلك الصراعات بالتفضيل، لا يوجد أحد أفضل من النساء العربيات أنفسهن لتسليط الضوء عليها. التقت ميل بسبع سيدات لمناقشة فكرة الاستقلال من وجهة نظرهن.

 

فرح، 26، أردنية

“بالنسبة لي، فإن الاستقلال يعني حياة بلا قيود. ولكن ما أعنيه هي القيود التي يضعها المجتمع عليك بالأحكام التي يصدرها عن أفعالك. أعتقد أن الأمر يتعلق بالعيش حياة خالية من الشعور بالذنب. لأني أعتقد أن عائلاتنا وأصدقاءنا وجيراننا يحبون الحكم على الطريقة التي نختار بها عيش حياتنا، ونتيجة لذلك فإننا نعيشها بطريقة محدودة لكي لا يتم الحكم علينا.

 

وقد يكون من السهل على شخص آخر أن يقول لي “هذا أمر سهل، فقط توقفي عن الاهتمام لما يفكر فيه الناس”، ولكن إذا نشأت في مجتمع يعشق الحكم على الناس، من الصعب حقاً أن تتوقف عن الاهتمام، فليس من السهل التخلص من الشعور بالذنب عندما تعرف أنك تقوم بشيء يعتبره الآخرون خطأ – حتى عندما تكون مقتنعاً تماماً أنه شيء جيد.”

 

ثريا، 37، تونسية

“الاستقلال هو أن تكون نفسك، مهما أردت فعله، وأينما أردت الذهاب.”

 

فاطمة، 26، عُمانية

“الاستقلال بالنسبة لي يعني السيطرة على حياتك، وجعل نفسك على رأس الأولويات دون الشعور بالنقص. الاستقلال يمكن أن يكون مخيفاً لا سيما للمرأة العربية. قد تفقد بعض الأصدقاء أو أفراد العائلة على طول الطريق، ولكن عندما تصل إلى هناك، فإنها تستحق كل هذا العناء.

 

أن تكون مستقلاً يعني امتلاك شخصيتك والوقوف إلى جانب حقيقتك من خلال كونك صانع القرار الخاص بك. الاستقلال لا يعني أنك لست بحاجة إلى أحد، بل أنك لا تحتاج إلى أي شخص لاتخاذ خيارات من أجلك. إن الاستقلال هو عقلية بالنسبة لي، إذا كنت تعتقد أنك مستقل فستكون كذلك.”

 

شمس ، 31 ، كويتية

“أعتقد أن الاستقلال هو القدرة على أن تكون أفضل نسخة من نفسك. بالطبع، إنه في الأساس القدرة على عيش حياتك بنفسك، ولكن لكي تكون مستقلاً حقًا، أعتقد أنك يجب أن تصل إلى نقطة لا تكون فيها حراً فبارتكاب الأخطاء فحسب، بل أن تتعلم منها أيضاً وتنمو لتصبح أفضل نسخة من نفسك. وعندما تصل إلى هذه النقطة، تكون مستقلاً حقاً لأنك أصبحت واثقاً في شخصيتك، ولا يمكن لأحد أن يفعل أي شيء لتغيير وجهة نظرك عن نفسك”.

 

إنجي ، 25 عاما ، مصري

“إن الاستقلالية بالنسبة لي هي شيء يتأصل فيك منذ صغر سنك، حتى لو كنت من عائلة ميسورة. لكل شيء أهمية، من ترتيب سريرك إلى المشي من المنزل إلى المدرسة بمفردك أو حتى الاستيقاظ في الصباح.

 

الاستقلال يسير جنبا إلى جنب مع المسؤولية وهذا هو أساس كونك شخصاً بالغاً مستقلاً. لا يتعلق الأمر بمعالجة كل قضية بقدر ما يتعلق بالقدرة على حل المشكلة دون أن تلقي بمشكلتك على شخص آخر.

 

أنا شخصياً، نشأت على التوازن بين الدفع والجذب، وكانت بعض الأشياء مرفوضة تماماً، بينما كانت هناك تجارب أخرى تُرى على أنها بناء للشخصية. كما يمتد إلى حرية الفكر والقدرة على اتخاذ القرارات الخاصة بك. ما أقوله هنا هو أن الأمر كله يتعلق بتربيتك سواء كنت ستصبح مستقلاً بشكل طبيعي أو ستعاني لتكون كذلك.”

 

زينب، 27، عراقية

“أتذكر عندما كنت أغادر مطار بغداد الدولي. بينما كنت أقف خلف أم وابنتيها في الهجرة، ثم قال ضابط الجوازات: “هل أنت وحدك؟ ليس لدينا نساء يسافرن وحدهن”، أجبت على الفور “أنا امرأة وأنا أسافر بمفردي”.

 

أن تكون مستقلاً هو أن تكون حراً وأن تكون مسؤولاً – وأنا مسؤولة كامرأة. ما أقصده هو أننا يجب أن نضع في اعتبارنا الأشياء التي نقوم بها، كيف نفعلها، أين نفعلها إلخ …

 

أعتقد أن كونك مستقلاً يعني أنك قادر على أداء مسؤولياتك – نعم نحن جميعاً بحاجة إلى الدعم من بعضنا البعض ولكن في نهاية اليوم نحن لسنا ملزمين أو محاصرين من قبل شخص آخر يخبرنا كيف يمكننا أن نعيش حياتنا اليومية. هذا ليس هو الحال مع العديد من النساء، وأعتقد أن السبب هو تربيتنا التي تخبرنا بأنه لا يمكننا القيام بأشياء بمفردنا. أحد أكبر التحديات هو محاولة فهم وشرح هذا المفهوم للنساء من حولي. إنه متأصل للغاية داخل أدمغتنا وداخل المجتمع “.

 

سارة، 21، تونسية

“إن الاستقلال لي كإمرأة عربية يعني الاعتماد على نفسي يومياً، والاستقلال بالنسبة لنا نحن النساء العربيات هو بالتحديد التحرر من عدم المساواة القائم في المجتمع والذي يجعل معظم الرجال يعتقدون أننا خُلقنا لنكون زوجات أو أمهات صالحات وفي المقابل هم يقدمون لنا الدعم المالي.

 

بالنسبة لي كفتاة تبلغ من العمر 21 عاماً، لا أقبل أن يدفع الرجل مقابل مصاريفي مهما كان المبلغ تافهاً لمجرد أنه يشعر أن الأمور يجب أن تسير على هذا النحو.

 

أعتقد أن النساء يمكنهن العيش بمفردهن، يمكننا أن نفتح القوارير بمفردنا، نستطيع أن نصلح الأحواض بمفردنا، يمكننا الوصول إلى الأماكن المرتفعة لوحدنا، ويمكننا أن ندلل أنفسنا. أنا أحترم ولكن لا أحب النساء اللواتي يجبرن أزواجهن على شراء الأشياء أو يطلبن منهم أخذهن إلى إجازات، أعني لماذا لا نعمل ونساعد على تحقيق ما يحلم به كلاكما.

 

في الختام، الاستقلال هو كلمة واسعة، ولكن بالنسبة للمرأة العربية بشكل عام، فإنها تتعلق بشكل أساسي بالاستقلال عن فكرة أننا أقل شأناً من الرجال، وأنه لا يمكننا بناء مستقبلنا الخاص أو النجاح بدون رجل. “

 

 

الصورة مجاملة Katherine Li Johnson 

شارك هذا المقال