هذا ما يبدو عليه مستقبل الغذاء

فنانة الطعام التجريبية التي عليكم متابعتها: لينا صالح

byسارة بن رمضان

تشكر المصممة السعودية الإيطالية لينا صالح البالغة من العمر 28 سنة أصولها الرّومية لأنها سمحت لها بالتعرف إلى الفن منذ طفولتها. ولكن عندما كبرت وانتقلت إلى لندن، اكتشفت شغفها بالأغراض والأدوات. إذ تقول “بالنسبة لي، ما يميز التصميم عن الفن هو الهدف”. ثمّ أصبحت صالح مهووسةً  بإيجاد معنى باستخدام وسائل مختلفة، مما جذبها إلى المزج بين التصميم والطعام

 

 

 

 Living Plates تشرح صالح في حديثها عن مجموعتها الجديدة التي تحمل عنوان

بأنها مجموعة من تصاميم الأطباق المصنوعة من السيليكون والشبيهة بالهلام بحيث تبتكر طريقة جديدة للأكل “يهدف عملي إلى استكشاف الرسالة التي تكمن بين المستهلك والطعام والشيف، مما يخلق نوعاً من المحادثة بين هذه العناصر الثلاثة، من خلال إضفاء عنصر الحركة على شيءٍ عادةً ما يكون ساكناً”. وتضيف “أردت خلق علاقةٍ بين الطعام والطبق الذي يوضع به”. لكن على الرغم من أن أواني الطعام المميزة التي صممتها صالح تبدو مرحة، إلا أن الأهم بالنسبة لها هو استخدام عملها التجريبي كمساحةٍ للاستجواب والنقد

 

 

يمكن لأسلوب صالح العصري والحسي أن يبدو مثل فن الأداء أو الاستعراض أكثر منه عمل تصميمي، وهذا شيءٌ مقصود. إذ أن صالح غير مهتمة بتصميم قطعة ديكور فقط، فتقول بإصرار “إن أطباقي قابلة للاستخدام بالفعل”. ومن خلال منح الطهاة وسيلة جديدة للتعبير (الطبق)، تدعونا صالح لاستكشاف دور الغذاء في المجتمع مع التفكير في سؤال: ما هو مستقبل الغذاء؟

 

 

لقد اعتدنا جميعاً على تناول الطعام من منظور الاستهلاك (وهو ليس السبب الأفضل) ولكن بفضل خيال صالح الذي لا حدود له، يمكن أن يكون تناول الطعام الآن جميلاً وممتعاً أيضاً

شارك هذا المقال