4 أفلام عربية في طريقها إلى مهرجان كان السينمائي

من الجزائر إلى لبنان، هذه هي الأفلام الجديرة بالمشاهدة

by

على الرغم من تسبّب الجائحة بإيقاف كل الفعّاليات إلا أنّ مهرجان كان السينمائي لا يزال يمضي قدماً في دورته الثالثة والسبعين، والمخرج المصري سامح علاء مرشّح لجائزة Palme D’or للفيلم القصير.

من المقرّر أن يُقام في مايو المقبل، إنّ فيلم علاء “أنا أخشى أن أنسى وجهك” واحد من 56 فيلم سيُعرض لأوّل مرّة خلال مهرجان كان.

كتب علاء على حسابه على الإنستاغرام: “يسرّنا أن نعلن بأن فيلمنا القصير الجديد “أنا أخشى أن أنسى وجهك” سيُعرض لأوّل مرّة على مستوى العالم في مهرجان كان الـ 73 كجزء من منافسة الأفلام القصيرة.

على الرغم من أنّه لم يتم كشف الكثير عن قصّة هذا الفيلم إلا أنّه يروي رحلة رجل يسعى للانتقام، وسيضم مجموعة من النجوم الصاعدة مثل سيف الدين حميدة ونورهان وعلي عبد العزيز.

تمّ اختيار هذا الفيلم القصير من بين 3810 فيلم من 132 دولة لينضم إلى ثلاثة أفلام أخرى من المنطقة وهي “مفاتيح مكسورة” للمخرج اللبناني جيمي كيروز والذي يروي قصّة عازف بيانو تمّ احتلال قريته أثناء الحرب ممّا اضطره إلى السفر إلى أوروبا. كما سيتم عرض فيلم “سعاد” للمخرجة المصرية آيتن أمين (والذي تدور أحداثه حول رحلة حياة فتاة صغيرة بعد انتحار أختها). كما سيُعرض لأوّل مرّة في المهرجان فيلم ADN للمخرجة والممثّلة الفيتنامية الفرنسية الجزائرية Maiwenn Besco والتي والدتها المخرجة الجزائرية Catherine Belkhodja. يكشف هذا الفيلم الهوية الفرنسية الجزائرية للمخرجة Besco 

وأخيراً سيتم عرض فيلم Passion Simple للمخرجة اللبنانية دانيال عربيد. يروي هذا الفيلم قصة أم تجد نفسها في علاقة سامّة مع دبلوماسي روسي، قصّة هذا الفيلم مأخوذة عن رواية تحمل نفس الاسم في عام 1992 للكاتبة Anne Ernaux.

شارك هذا المقال