5 حسابات على إنستاغرام تحتفي بالعالم العربي

من الوطن إلى بلاد المهجر

by

هل يمكن تخيّل العالم بدون شبكة الإنترنت؟ إنّها ملاذنا الوحيد لإشباع شغفنا اللا متناهي للتعلم والمعرفة والاكتشاف، خاصةً عندما يتعلق الأمر باستكشاف أنفسنا ووطننا الأم.

لطالما وفر لنا الإنترنت ركناً صغيراً يمنحنا فرصة الاتصال (أو إعادة الاتصال) بجذورنا وتراثنا وثقافاتنا. وغني عن القول بأنّ هذه الصفحات على إنستاغرام قد اكتسبت مكانة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي حتى أصبحت منبراً رائداً لجيل ذهبي يتطلع لرد الجميل أو التواصل مع العالم.

ولا يسعنا سوى أن نشكر هذه الحسابات التي تتمتع بقاعدة جماهيرية كبيرة تحتضن عدداً هائلاً من المتابعين، ونثني على إرادتها وتفانيها لتوفير محتوى عصري ومميز. وهنا نعرض لكم 5 من الحسابات المفضلة لدينا.

Arabia Vox

أسس هذه المنصة الثنائي الصحفي الفرنسي التونسي المصري فاطمة تورخاني ودنيا إسماعيل، تهدف  Arabia Voxلتسليط الضوء على الأصوات في العالم العربي وفي المهجر وتقديم الدعم لها من خلال المنشورات التفصيلية ومقاطع الفيديو والمقالات التي تركز على ثقافة المنطقة وتاريخها وتراثها بشكل عام. تأخذ هذه المنصة على عاتقها مسؤولية التعريف بمنطقة شمال أفريقيا والاحتفاء بالمغرب العربي عبر الإنترنت، ونحن نتطلع بفارغ الصبر لنراها متاحة لنا جميعاً باللغة الإنجليزية.

ما هي مواضيعنا المفضلة على هذ الصفحة؟ إنها منشورات “الأخبار” الأسبوعية التي تلخص أهم 5 قصص في المنطقة لمواكبة الأحداث الجارية. إذا كنتم تفضلون اللغة الفرنسية أو ترغبون بتقويتها فإن  AV هي صفحتكم المنشودة.

Maison Choukrane

لطالما أعجبت بحساب Maison Choukrane والذي يعني بالعربية “دار شكراً”، وهي مبادرة عبر الإنترنت على حد تعبير منشئيها “عالقة في مكان ما بين الشاي والخبز الفرنسي”، خاصة وأن الحساب عبارة عن احتفاء مرح بهويات المؤسسين وجذورهم وقيمهم المزدوجة.

 كما تحرص المنصة بشكل دائم على الترويج للأعمال التي يقدمها العرب والتعريف بالوجوه العربية البارزة، كما تهدف مؤسستا الصفحة المغربيتان المقيمتان في فرنسا (ياسمين وسلمى) إلى نقل مشاعرهما المفعمة بالحياة وأسلوبهما الأنيق لباقي أنحاء العالم بطريقة مغاربية. وغني عن القول بأن هذه الصفحة حظيت بشعبية كبيرة في عالم الناطقين بالفرنسية، وهي تتطرق باستمرار إلى مجموعة واسعة من المواضيع التي تثير مشاعر الحنين التي غالباً ما تستحضر لحظات الصيف المفعمة بالشوق للوطن.

يدعونا “دار شكراً” مع بعض الشاي الساخن والبسكويت إلى الشعور كما لو كنا في منزلنا، ولكن عبر الإنترنت، وهو شيء يعجبنا جداً.

Afikra

منصة Afikra غنية عن التعريف، فهي عبارة عن مجتمع مرموق يحظى بعدد كبير من المتابعين عبر الإنترنت. تركز هذه المنصة الإعلامية والتعليمية العالمية في الوقت الراهن على التاريخ المتنوع والغني للمنطقة وتحرص على إضفاء لمسة من الثقافة. تم تصميم منصة Afikra بهدف غرس الفضول الفكري في المجتمع، وتشجيع الأعضاء والمتابعين على التمحيص في الروايات السائدة ورفع مستوى مكانة الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية ككل.

كما تسعى لبناء المجتمعات المحلية والمجتمعات القائمة من خلال أسلوبها المتخصص في تحفيز حب الاستطلاع وصقل الفضول لدى متابعيها، وهي طريقة متميّزة تستحق التقدير.

Middle East Archive

يزخر Middle East Archive بمجموعة رائعة من الذكريات البصرية من الماضي والتي لطالما اعتقد الكثيرون أننا فقدناها. وبهدف استعادة ما اعتقدنا أنه ضاع ومشاركته مع العالم، تحاول الصفحة “استحضار ذكريات يومية تمنح المرء فرصة الانغماس بالثقافات المحلية (…) مع إيلاء اهتمام خاص باللحظات الصادقة والتفاعلات الحميمية والبساطة” والتي من شأنها تسليط الضوء على روح منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

من خلال التصوير الفوتوغرافي تتعاون الصفحة بانتظام مع المصورين ذوي الأساليب والمفاهيم والخلفيات المختلفة لخلق مجموعة متنوعة من الصور والمناظر الطبيعية المفعمة بهالة الأمس واليوم والمستقبل المرتقب.

Waastaa

شأنها شأن الصفحات المذكورة أعلاه، تتميز  Waastaa بمجموعة واسعة من التدوينات عبر الإنترنت التي تحتفي بالتصوير الفوتوغرافي والفن والموسيقى والتصميم من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتعرضها للعالم. يسلط هذا الحساب الضوء على مبدعي المنطقة ويحرص على حصولهم على التمثيل الذي يستحقونه. إن كنتم تبحثون عن مهندسي مشهد المستقبل الثقافي، ستجدون من خلال الصور ومقاطع الفيديو على هذه الصفحة كل ما تتطلعون لاستكشافه!

شارك هذا المقال