عزة سليمان تتعاون مع علامة Yatay لابتكار حذاء سنيكرز خالٍ من البلاستيك

هدفنا

by

القليل منا يدرك الأثر الذي تخلفه أحذيتنا وراءها، بالطبع نحن لا نقصد آثار الأقدام. تتسبب نعال أحذيتنا الرياضية المصنوعة من البلاستيك بنشر مواد بلاستيكية دقيقة يتم جمعها ورميها في عمق المحيط. لكن ولحسن الحظ، لا يزال بإمكاننا الحد من ذلك.
ومثال على ذلك: علامة الأحذية الصديقة للبيئة Yatay. تتعاون هذه العلامة القائمة في ميلانو مع No More Plastic وهي مؤسسة غير ربحية هدفها إيجاد بدائل عن البلاستيك الذي يستخدم لمرة واحدة. دعا التعاون أربع سفيرات عالميات وهن سيندي برونا وأميليا وندسور وهيلينا كريستنسن وعارضة الأزياء التونسية عزة سليمان لإعادة ابتكار نسخة مخصصة لهن من حذاء علامة Yatay الرياضي الأيقوني  Irori.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Y A T A Y (@yatay)

صرحت عزة سليمان “يعتبر المحيط  مصدر حياتنا وهو معرض للخطر بسبب التلوث البلاستيكي. علينا أن نوقف هذه الممارسات في الحال من خلال ابتكار البدائل”. “إن صناعة أحذية رياضية خالية من البلاستيك بنسبة 100%  هي أكثر من مجرد ابتكار، إنها خطوة نحو مستقبل أفضل.”

إن كنتم تتبعون أسلوب حياة نباتي ومستدام، عندها سيكون حذاء سنيكرز هذا خياركم الأمثل. صُمم يدوياً في إيطاليا دون استخدام أيّ نوع من البلاستيك التقليدي، وبدلاً عن ذلك تم استخدام مواد مبتكرة ذات أساس حيوي مثل الخشب والذرة والمطاط والبولي يوريثين المستخرج من مواد حيوية (البوليمرات المستخرجة من الحبوب).

كما أضافت روزالي مان مؤسسة No More Plastic “من الهام جداً عندما نشتري منتجاً أو ننتجه التفكير في تأثيره على مستقبل البشرية وعلى كوكب الأرض. يجب أن نبذل قصارى جهدنا لإعادة ابتكار أسلوب حياة بدون البلاستيك المعد للاستخدام لمرة واحدة. عندما نصبح مستهلكين مسؤولين وواعين يمكننا خلق مستقبل نفخر به”.

“عندما يتحد صوتكم وأفعالكم مع الآلاف أو الملايين من الناس الآخرين في أنحاء العالم، عندها سنصبح قادرين على أن نخلق حركة شاملة ومؤثرة لا يمكن تجاهلها. إننا نملك الحل، لذا ندعوكم للانضمام لنا”.

تتوفر منتجات Yatay x No More Plastic على موقع yatayatay.com حيث يتم التبرع بنسبة 50% من جميع الأرباح إلى مؤسسة No More Plastic كما سيتم زراعة شجرة واحدة مقابل كل زوج من الأحذية الرياضية التي يتم شراؤها.

شارك هذا المقال