4 أفلام عربية رائعة تستحق المشاهدة

التمثيل العربي يصل إلى مهرجان لندن السينمائي

by

إنّها ليست المرة الأولى التي يسلط مهرجان لندن السينمائي الضوء على الأفلام العربية، وهذا العام ليس حالة استثنائية. ستشهد دورة هذا العام الذي من المقرر إقامتها في أكتوبر انضمام أربعة أفلام مثيرة للجدل من المنطقة، وكلها أفلام تستحق المشاهدة.

مع مشهدها السينمائي المزدهر، تعود فلسطين إلى دائرة الضوء من خلال عرض فيلم “200 متر” للمخرج الفلسطيني أمين نايف. يستكشف الفيلم الحياة الواقعية في هذه الدولة الشرق أوسطية، حيث يتبع قصة زوجين يعيشان في قريتين فلسطينيتين تبعدان عن بعضهما 200 متر فقط ولكن يفصل بينهما جدار. عندما يتعرض ابنهما لحادث يجد الأب نفسه عالقاً على جانب واحد من الجدار في محاولة للوصول إلى المستشفى.

كما سيتم عرض الفيلم الروائي الطويل المثير للجدل “زنكا كونتاكت” للمخرج المغربي إسماعيل العراقي. استلهم العراقي قصة الفيلم من تجربته كواحد من الناجين من هجوم باتاكلان الإرهابي الذي هز باريس في عام 2015، مع التركيز بقوة على الصدمة النفسية التي سببها الحادث. تدور أحداث الفيلم في الدار البيضاء وتتبع قصة بطلين يقعان في الحب بعد حادث سيارة خطير، حيث يتمحور موضع الفيلم حول تجربتهما مع اضطرابات ما بعد الصدمة النفسية التي عانا منها إثر الحادث. فازت الممثلة الرائدة خنساء بطمة بجائزة أفضل ممثلة في مهرجان البندقية السينمائي عن دورها في الفيلم.

كما شارك في المهرجان “حنة ورد” فيلم قصير رائع يروي قصة فنانة حناء سودانية. الفيلم من تأليف محمد علي منصور وإخراج مراد مصطفى، يتبع قصّة فنانة حناء تجهز عروساً مصرية في الجيزة عندما تبدأ التصرفات الجنونية. سبق أن تم ترشيح هذا الفيلم لجائزة Grand Prix في مهرجان بوسان للأفلام القصيرة لهذا العام وهو أحد أكبر المهرجانات العالمية للأفلام القصيرة.

‘Henet Ward’ by Morad Mostafaفيلم “حنة ورد” لمراد مصطفى

وأخيراً سيتم عرض الفيلم الوثائقي الطويل “Notturno” (الذي أخرجه المخرج الإيطالي جيانفرانكو روزي)، على الرغم من أنّ الفيلم لم يكن من إخراج مخرج عربي إلا أنّ قصّته تتمحور حول المنطقة، حيث تم تصويره على مدى ثلاث سنوات بين العراق وكردستان وسوريا ولبنان، ويتبع حياة أشخاص مختلفين داخل مجتمعاتهم التي مزقتها الحرب.

‘Notturno’ by Gianfranco Rosiفيلم “Notturno” لجيانفرانكو روزي

 

الصورة الرئيسية: فيلم “زنكا كونتاكت” لإسماعيل العراقي

شارك هذا المقال