6 مصوّرين من شمال أفريقيا يستعيدون هويّتهم المغربيّة

تعقيدات شمال أفريقيا قد تكشّفت

by

في ظل دفع قضايا الهويّة نحو الصدارة، كان ومازال التنقّل بين تعقيدات أعراقنا الفردية والعرق والهويّات الثقافيّة هدفنا الرئيسي.

ينحدر من شمال أفريقيا جيل جديد من المصوّرين الشباب (بعضهم من خلفيّات أمازيغيّة وبعضهم من خلفيّات عربيّة ولكنّهم متّحدون في المغرب العربي) يعيدون تعريف معنى أن تكون من دول شمال أفريقيا وكيف يرتبط ذلك بجماليّاتهم الفرديّة.

في منطقة تفتقر إلى الدعم المادي للمشاريع الإبداعيّة، تصل البطالة بين الشباب إلى 29.3 % في شمال أفريقيا (حوالي ضعف المتوسّط ​​العالمي بحسب منظّمة العمل الدوليّة)، حيث لم يحظَ دعم المواهب المغربيّة بالأهميّة التي يستحقّها.

مع وجود قائمة من المصوّرين الذين عرضت أعمالهم في كلّ مكان بدءاً من أمستردام إلى باريس وظهرت على الصفحة الأولى من صحيفتي The New York Times و M Le Monde فقد حان الوقت لأن تبدأ المنطقة بإيلاء نجوم المستقبل الاهتمام الذي يستحقّونه.

Hanane el Lourdani

View this post on Instagram

🔮🍬🍭

A post shared by @ hananelouardani on

Ilyes Griyeb

View this post on Instagram

Najia and her daughter Marwa

A post shared by Ilyes Griyeb (@ilyesg) on

Zied Ben Romdhane

Fethi Sahraoui

Youcef Krache

View this post on Instagram

#El_Houma #algeria #collective220

A post shared by Krache Youcef (@youcefkrache) on

Oumayma Ben Tanfous

View this post on Instagram

nouvelle muse, Cheb Yassine #preview

A post shared by OUMAYMA (@oumaymabtanfous) on

شارك هذا المقال