بينالي القاهرة يعود بعد توقفٍ دام 8 سنوات

لا تنسوا هذا التاريخ

by

من الطبيعي أن يتوقف بينالي القاهرة المصري منذ حوالي عقد من الزمن وذلك بسبب الأوضاع السياسية. لكن الروزنامة الثقافية للدولة الشمال إفريقية قد امتلأت هذا العام، حيث ازدحمت ملاعبها بزوّار كأس الأمم الإفريقية، بالإضافة إلى عودة أحد أكثر فعالياتها المرتقبة – وهي البينالي.

توقف البينالي الذي تأسس لأول مرة في عام 1984، بعد ثورة 2010. لكنه يعود اليوم وبقوة كبيرة بنسخته الثالثة عشر في ثلاثة مواقع مختلفة في حي الزمالك الراقي تحت عنوان “آيز إيست باوند”.

سيتم عرض أعمال 80 فناناً من 50 دولة، من بينهم الفنان الشهير يوسف نبيل الذي عاد إلى بلده الأم لعرض أعماله مستحوذاً على طابقٍ كامل من قصرعائشة فهمي.

كما سيشارك كل من الفنان الفرنسي الجزائري محمد بورويسة والذي تعاون مع فيرجيل أبلوه والفنان العراقي المقيم في هولندا صادق الفراجي، الذي سيقدم عرضاً من جزأين حول اإنتقال جده القسري من جنوب العراق إلى بغداد أثناء حكم النظام.

سيكون هذا البينالي الذي سيُقام برعاية إيهاب اللبان، أكثر شمولاً من أي وقت مضى متطلعاً إلى ما وراء العالم العربي ونحو الدول الإفريقية المجاورة لمصر، إذ سيشارك الفنان الإيفواري إرنست دوكو الذي يقدم سلسلة من الأعمال التي تتحدث عن الموروثات الاستعمارية.

أما الفنانة أدماير كامودزينغيرير من زيمبابوي فستقوم بعرض أعمالها المشحونة سياسياً. وينضم إليها عمر بول من موريتانيا والفنان السنغالي الفرنسي أنطوان تيمبي والفنانة هياسينث أواتارا المقيمة في بوركينا فاسو والفنانة الأوغندية سناء غاتيجة.

“آيز باوند إيست” إكس واي زد –10 أغسطس في قصر الفنون، دار الأوبرا في القاهرة، مصر

شارك هذا المقال