Chanel تحتفي بذكرى مرور 100 عام على إطلاق عطر No. 5 الأيقوني

"إنّه عطر نسائي برائحة المرأة"

by

إن سألتم أي شخص عن أكثر العطور شهرة في العالم، ستكون إجابته بلا شك “Chanel No. 5”.

إنه العطر الأكثر شهرة ومبيعاً على مر التاريخ، بفضل تركيبته الأزلية المثيرة والغامضة، وقد وصفته غابرييل شانيل بأنه “عطر نسائي برائحة أنثوية”.

للاحتفاء بذكرى مرور 100 عام على إطلاق هذه الأسطورة، تطلق دار الأزياء العريقة حلقة خاصة من قصص “Inside Chanel” (وهي عبارة عن مجموعة من مقاطع الفيديو تعيد سرد تراث دار الأزياء الفرنسية العريق) لتتبع الرحلة الثورية لعطر No. 5.

تتساءلون كيف بدأ كل شيء؟ في عام 1921 تعاونت شانيل مع صانع العطور إرنست بو لابتكار عطر أنثوي فريد يجسد تصاميمها البسيطة والأنيقة وشخصيتها لتكون بذلك أول مصممة أزياء تصنع عطراً للمرأة.

حكاية شهيرة عن عطر No. 5 محفورة إلى الأبد في أذهاننا: يشير هذا الاسم الرقمي إلى العطر الخامس الذي قدمه مُصمم العطور “بو” لمصممة الأزياء.

منذ إطلاقه لاقى عطر No. 5 رواجاً كبيراً بين أوساط الأيقونات اللواتي وقعن في حبه منذ اللحظة الأولى، وارتبطت أسمائهن بأسطورته. وقد كشفت مارلين مونرو بأنها تضع بضع قطرات من No. 5 قبل أن تخلد إلى النوم، كما أصبحت شهيرات أمثال كاثرين دونوف وكارول بوكيه ونيكول كيدمان وماريون كوتيار سفيرات لهذا العطر الأزلي.

على مر السنين، تحوّل عطر No.5 إلى رمز بصري أزلي جسّدته عدسة بعض أعظم خبراء فن التصوير أمثال هيلموت نيوتن وإرفينغ بن وريدلي سكوت وجان بول جود وغيرهم الكثير. كما قدّم آندي وارهول في عام 1980 سلسلة من الأعمال التي تحمل عطر No.5 المطبوعة بالشاشة الحريرية والمعروضة الآن على جدران متحف MoMA.

شاهدوا هذه الحلقة من Inside Chanel هنا:

شارك هذا المقال