حملة Chopard الأخيرة ستعيد البهجة والمرح إلى حياتكم

'الماس السعيدة تتبع إيقاع مشاعركم'

by

قالت كارولين شوفيلي الرئيس الشريك والمديرة الفنية لدار Chopard ومصممة ساعة Happy Sport في عام 1993 “تتراقص أحجار الألماس الحرة مع كل حركة من حركاتك لتضفي البهجة والسرور على حياتك، كما أنّها تتلألأ بجمال وأناقة لتحتفي بسعادتك، وتلهم من حولك”.

واحتفاءً بهذه الساعة الأيقونية، قامت شركة الساعات السويسرية بإطلاق حملة مفعمة بالفرح والحركة والحياة المتجسّدة بأحجار الألماس الحرة في مجموعة “Happy Diamonds” الخاصة بالدار، وهو اسم أطلقته عليها والدة المصممة شوفيلي، حيث قالت عندما رأتها لأول مرة “هذه الماسات تبدو أكثر سعادة ومرحاً عندما تكون حرة”.

تتجمع أحجار الألماس داخل علبة الساعة الذهبية الأنيقة ذات الغطاء المصنوع من كريستال الياقوت، وتتميّز الماسات بحركة مرحة وحرة تتراقص بجمال بشكل دائري داخل الساعة.

تم تقديم الحملة من خلال فيلم قصير من إخراج المخرج الكندي الحائز على جوائز كزافييه دولان، حيث يصوّر الفنانة جوليا روبرتس نجمة فيلم Pretty Woman  التي أصبحت رمزاً للبهجة والروح المرحة التي تميّز العلامة.

تألّقت الممثلة بإطلالة من تصميم واحدةٍ من منسقات المظهر البارزات في هوليوود وهي إليزابيث ستيوارت، حيث كانت ترقص بمرح وهي تضع بيدها الساعة التي تتراقص بداخلها الماسات بحرية على أنغام أغنية “Upside Down” للمغنية الإنكليزية بالوما فيث.

تم تصوير الحملة بعدسة المصوّرة الكندية شاين لافيرديير التي تشهر بالتقاط صور للحظات العابرة في موقع التصوير بلمسة حميمية مفعمة بالحياة.

chopard.com

اعتمادات التصوير:

المدير الفني: Xavier Dolan
المصور: Shayne Laverdière
المصمم: Elizabeth Stewart
جميع الساعات والمجوهرات من شوبارد

شارك هذا المقال