الشخصيّات العربية المؤثّرة تقف في مواجهة التنمّر

كل ما تريدون معرفته عن الفيديو المتداول بكثرة على الإنترنت والذي أثار جدلاً كبيراً في دولة الإمارات

by

أظهرت دراسة في الإمارات العربية المتّحدة بأنّ أكثر من ثلث الطلاب في الدولة قد وقعوا ضحيّة نوعٍ من أنواع التنمّر. وقد تم أخيراً تداول فيديو مسجّل في إحدى مدارس دبي يؤكد بأن التنمّر ظاهرة منتشرة بكثرة في الإمارات.

إنّ مدة هذا الفيديو المتداول 57 ثانية وقد تم تسجيله في مدرسة GEMS World Academy school في دبي. لقد أحدث هذا الفيديو ضجّة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يُظهر تلميذة (يزعم بأنّها شخصية مشهورة على مواقع التواصل الاجتماعي) تقوم بمضايقة تلميذة أخرى جسديّاًّ ولفظيّاً من خلال شدّ شعرها وتهديدها بإلحاق المزيد من العنف الجسديّ بها.

ويبدو أن كل الجهود المبذولة لمكافحة التنمّر والتي تمّ إطلاقها مؤخراً في الإمارات العربية المتّحدة لم تمنع حدوث مثل تلك الحادثة. وقد أظهرت دراسة أجرتها Cartoon Network Middle East بأنّ حوالي 85% من الآباء الذين لديهم أولاد تتراوح أعمارهن بين 6-12 عاماً أفادوا بأنّهم على درايّة بأنّ أبناءهم قد تعرّضوا للتنمّر. بعد ظهور نتائج هذه الدراسة تمّ إطلاق حملة على مستوى الإمارات لمكافحة التنمّر وانتهت في ديسمبر 2019.

أصدرت المدرسة التي وقعت فيها الحادثة بياناً تعلن فيه بأنّ هذه الحادثة قيد التحقيق.

وجاء في بيان المدرسة: “لقد قامت المدرسة على وجه السرعة بالتحقيق في هذه الحادثة وحلّ القضيّة وسوف نستمر في إعطاء الأولويّة لسلامة وأمن وسعادة طلابنا”.

كما توصّل تقرير آخر إلى أن 1 من كل 10 مراهقين في الإمارات يعاني من الاكتئاب، وهذا الرقم أعلى من المتوسط العالمي البالغ 6%. ولقد قامت كل من منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية والبرنامج الدولي لتقييم الطلبة بإجراء هذه الاختبارات. كما أجرت المنظمة استطلاع للرأي شمل ما يزيد عن 6000 طالب في جميع أنحاء العالم.

وبحسب نتائج المنظمة هناك فقط 77% من الأولاد في سن 15 عاماً في الإمارات يتّفقون على أنّ التنمّر شيء خاطئ، وهو رقم أقل بكثير من المتوسّط العالمي والبالغ 88%.

وقد حفّز ذلك الفيديو الشخصيّات المحليّة المؤثّرة على اتخاذ مبادرة حيال ذلك، حيث قامت العارضة التونسيّة أماني اسيبي بالإعراب عن مخاوفها من هذه الحادثة عبر حسابها على انستاغرام وشجّعت الآخرين للوقوف في وجه التنمّر.

واتّبعت المؤثّرة كارين وازن خطى أماني اسيبي حيث استخدمت منصّة التواصل الاجتماعي الخاصّة بها لرفع مستوى الوعي حول التنمّر، حيث شاركت هذه الأم التي لديها ثلاثة أبناء هذا الفيديو وناقشت الحادثة ونشرت صوراً تحت شعار “أوقفوا التنمّر” لتسليط الضوء على هذا الموضوع وإيلائه الاهتمام اللازم.

شارك هذا المقال