محجبة تنشهر بسبب تفنيدها لسوء تمثيل العرب في هوليوود

الفيديو الذي عليكم مشاهدته على تطبيق تيك توك

by

كثيراً ما يتم تمثيل العرب بطريقةٍ مشوهة في وسائل الإعلام، سواء من خلال تصوير نسائهم على أنهن مسلمات متدينات على استعداد لترك دينهن (والحجاب) في 5 ثوانٍ من أجل حبيب ذو بشرة بيضاء أو كزوجاتٍ لأفراد من تنظيم داعش أو بأنهم (العرب) السكان المضطهدين في البلدان التي مزقتها الحروب. 

ففي فيديو نشرته إحدى مشتركات تويتر واسمها Aabida، على تطبيق تيك توك والذي حقق شهرةً هائلة على وسائل التواصل الاجتماعي (حيث ارتفع عدد المشاهدات إلى 1.66 مليون مشاهدة في ستة أيام فقط)، تمكنت تلك المشتركة من تحديد الطريقة الصحيحة لتمثيل الشابات المحجبات في وسائل الإعلام. والأهم من ذلك أن هذا الفيديو مضحك للغاية.


وللترويج لفكرة مسلسلها التلفزيوني المقترح، توجهت Aabida في هذا الفيديو إلى نيتفلكس أو هولو وغيرهما وأكدت على أن الشيء الأكثر جرأة وجنوناً في وضع محجبة بأحد المسلسلات، هو في الواقع مجرد السماح لها أن تكون إحدى الشخصيات في هذا المسلسل دون أن يتم حصر دورها أو شخصيتها حول اختيارها لارتداء الحجاب.

إن القائمة التي لا نهاية لها من الكليشيهات المتعبة والقوالب النمطية السيئة التي تحيط بالشخصيات المسلمة في البرامج والمسلسلات التلفزيونية ليست بالأمر الجديد. ففي الفيلم الوثائقي “Reel Bad Arabs: How Hollywood Vilifies a People”، استعرض المخرج سوت جالي المواضيع التي ظهرت في كتابٍ يحمل نفس الإسم لجاك شاهين، حيث تم تحليل 1000 فيلم (من الأفلام التي تضم شخصيات عربية ومسلمة) من عصر السينما الصامتة في عام 1896 وحتى عام 2000، ووجد أن 936 من هذه الأفلام قامت بتشويه صورة العرب وتمثيلهم بشكلٍ سلبي.

شارك هذا المقال