5 أشياء لا تعرفونها عن الممثّلة مايسي ويليامز

هناك ما هو أكثر من أداء شخصيّة آريا ستارك

by

على الرغم من أنّها لا تزال في 22 من عمرها إلا أنّ ذلك لم يثنِ مايسي ويليامز (Maisie Williams) عن بناء مهنة في التمثيل جعلت منها ممثّلة تنافس بعض أشهر نجوم هوليوود، ولكن بما أنّها تنتمي إلى جيل Z فهي لن تتوقّف عند هذا الحد.

الممثّلة البريطانيّة التي اشتهرت بأدائها المذهل لشخصيّة آريا ستارك (Arya Stark) المفضّلة في مسلسل “صراع العروش” الذي أنتجته شركة HBO، تصنع لنفسها في ذات الوقت اسماً كبيراً خارج عالم التمثيل (مثلها مثل شريكتها في البطولة إميليا كلارك) .

إنّ مايسي ويليامز (التي شاركت مؤخرًا في حملة كارتييه الجديدة إلى جانب رامي مالك) شخصيّة مذهلة حتّى عندما تكون بعيدة عن كاميرات التصوير. بشعرها الذي تارة يكون باللون الوردي وتارة أخرى باللون الأرجواني. تصرّح ويليامز بجرأة عن وجهات نظرها، حيث صرّحت لمجلّة Time في عام 2016 (عندما كانت تبلغ 19 عاماً فقط) قائلة “يجب أن نتوقّف عن دعوة الأشخاص الذين يطالبون بحقوق المرأة بـ “المناصرين لحقوق المرأة” ونبدأ بدعوة الأشخاص المناهضين لحقوق المرأة بـ “المتحيّزين للجنس الآخر“. ثم أضافت: “إما أنّك شخص عادي أو أنّك متحيّز للجنس الأخر”.

إن كنتم تتطلّعون لمعرفة المزيد عن هذه النجمة الصاعدة، نعرض لكم 5 أشياء يجب أن تعرفوها عن مايسي ويليامز.

تناضل مايسي باستمرار لتحقيق المساواة بين الجنسين
بصرف النظر عن تصريحاتها الجريئة على وسائل التواصل الاجتماعي وأثناء المقابلات عن مواضيع تدور حول تحطيم مفاهيم السلطة الأبوية، تألّقت ويليامز أيضاً ضمن حملة LikeaGirl#  التي أطلقتها علامة Always التجاريّة للمنتجات الأنثويّة الصحيّة، والتي تهدف إلى مساعدة الفتيات في سن البلوغ على تجاوز التغيّرات الجنسية التي تعيق حركة الفتيات الشابّات.   

مايسي ويليامز أيقونة الستايل
إن كان أي لوك ظهرت به على السجّادة الحمراء دلالة على شيء ما، فلن تتوانى ويليامز أبداً عن التفكير في أن تكون ستايل.

كان دور مايسي في مسلسل “صراع العروش” الأول على الإطلاق
لقد خضعت سابقاً لتجربة أداء في كل من Nanny McPhee 2 و The Big Bang وعلى الرغم من أنّها لم تحصل على فرصتها في أيّ من العملين إلا أنّ ذلك لم يحط من عزيمتها أبداً. 

ويليامز ناشطة في مجال حقوق الحيوان
كونها نشأت في منزل يأوي 13 كلباً، فليس من المستغرب أن تكون مايسي ويليامز ناشطة في مجال حقوق الحيوان. إنّ هذه الممثّلة عضو ناشط في Dolphin Project وقد شاركت في حملة تقودها علامة The Body Shop المناهضة لاختبار التجارب على الحيوانات، وكان آخر نشاطاتها التبرّع بمبلغ 50.000 جنيه استرليني لمركز إنقاذ للحيوانات الذي خسر معظم دخله بسبب الحجر الذي فرضه كوفيد 19.

أسّست ويليامز شركة ناشئة للفنّانين الصاعدين
أسّست مايسي شركة تحت اسم Daisie في عام 2018 في محاولة لدعم صانعي الأفلام والموسيقيين والمصوّرين والفنّانين الناشئين لعرض أعمالهم والتواصل مع بعضهم البعض.

شارك هذا المقال