هل سيصبح المريخ الأرض الجديدة؟

كل ما تحتاجون لمعرفته عن أول مدينة مستدامة ذاتياً على الكوكب الأحمر

by

في البداية كان Elon Musk يخطط لإرسال البشر إلى المريخ بحلول عام 2026، والآن من المقرر أن تُبنى مدينة كاملة على الكوكب الأحمر وستكون جاهزة لاستقبال المقيمين في عام 2100.

كشفت Abiboo وهي شركة معمارية حائزة على جوائز ومقرها الولايات المتحدة وإسبانيا والهند عن مشروعها لمدينة “نوا – Nüwa” التي ستقع في Tempe Mensa وهو أحد منحدرات المريخ المعروفة بوفرة المياه. سيتم إنشاء المدينة “العمودية” ضمن صخور شديدة الانحدار لحماية سكانها البالغ عددهم 250.000 نسمة من الإشعاع والنيازك وتوفر لهم بنفس الوقت إمكانية الوصول إلى ضوء الشمس غير المباشر.

أقل ما يقال عن المشروع أنه طموح، لكنه يواجه أيضاً أحد أكبر التحديات التي تواجه البشرية ألا وهو الاستدامة. سيتم الحصول على الإمدادات والاستثمارات الرأسمالية من الأرض خلال مرحلة أولية قصيرة، ولن يستغرق الأمر وقتاً طويلاً حتى تعتمد مدينة “نوا” على مواردها الخاصة للبقاء على قيد الحياة. لذلك، طور الاستوديو تصميماً مستداماً ذاتياً بالإضافة إلى نظام لاستثمار الموارد المحلية.

إذا كنتم من سكان المريخ المحظوظين، فستقضون معظم يومكم في “المباني الكبيرة”. ستكون هذه الحفريات المُصممة داخل الصخر والمربوطة ببعضها بشبكة من الأنفاق، موطناً لمعظم الأنشطة السكنية والعمل.

تمتد الأنفاق إلى مساحات طبيعية تسمى “القباب الخضراء”. يعمل بعضها كمتنزهات للبشر، في حين أن البعض الآخر عبارة عن مناطق لتجارب الإنبات في بيئة مريخية خالصة. يمكن للمصاعد فائقة السرعة أن تأخذكم إلى أعلى نقطة على الجرف حيث توجد مرافق التصنيع وإنتاج الغذاء وتوليد الطاقة. كما تم تضمين المشروع مزارع للحيوانات والحشرات.

بالرغم من أنّ الخطط نظرية في الوقت الحالي، إلا أنّها مدروسة جيداً. كما وضع الاستوديو خططاً للحياة الاجتماعية للسكان. ستضم الأجنحة الكبيرة عند سفح الجرف مستشفيات ومدارس وجامعات وأنشطة رياضية وثقافية ومناطق تسوق ومحطات قطار. سوف تكونون قادرين على التواصل مع مجتمعكم الجديد في ظل إطلالة رائعة للمناظر الطبيعية الخلابة على المريخ؛ من خلال القباب والأسطح الواقية من الإشعاع المصممة من “الجلد الشفاف”.

قد لا تكون نوا المدينة المريخية الوحيدة في المستقبل؛ حيث تتم دراسة أربعة مواقع أخرى قابلة للتسوية البشرية. هل سيصبح المريخ الأرض الجديدة؟ الوقت وحده كفيل بإثبات ذلك.

abiboo.com

 الصور بإذن من ABIBOO Studio و SONet

شارك هذا المقال