مصطفى الشاعر يتعاون مع James Blake في أغنيّة جديدة

الفنّان المسلم يُشيد بضحايا عنف الشرطة المسلّح

by

إن كانت الكلمة المحكيّة رائعة مثل موسيقى الهيب هوب فذلك بسبب مصطفى أحمد وهو الشاعر المسلم الذي تحوّل إلى مغنٍ واشتهر باسم مصطفى الشاعر.

حظيت موهبة هذا المبدع المولود في تورنتو في كتابة الشعر والأغاني على تقدير كبير منذ أن كان في 17 من العمر (في عام 2014)، وخلال الست سنوات تطورت موهبة مصطفى الذي نشأ في أحد أفقر مشاريع الإسكان في كندا واستمر في كتابة أغنيات The Weeknd إلى أن أطلق في مارس من هذا العام بالتعاون مع دريك أوّل أغنية منفردة له بعنوان “Stay Alive”.

من خلال موسيقاه يسلّط هذا المسلم المتديّن الضوء على حيّه في تورنتو ويعرض الحياة الفقيرة التي عاشها خلال السنوات الأخيرة. كما يستمر من خلال الموسيقى في نهجه الذي يركّز على المجتمع. إنّ أغنيّة مصطفى الجديدة “Come Back” (التي صدرت في مطلع هذا الأسبوع وكانت بالتعاون مع جيمس بليك) التي تعكس قضيّة العنف المسلح ووحشيّة الشرطة بمثابة قصيدة غنائية لصديقه الراحل ومغني الراب Smoke Dawg وتكريماً لأرواح الذين لاقوا حتفهم بسبب كلتا المسألتين.

نشر مصطفى على صفحته على الإنستاغرام يقول ” يصادف هذا اليوم ذكرى مرور عامين على رحيل Smoke Dawg. إنني أصلّي أن يعود إليك الناس الذين فقدتهم بالشكل الذي يجعل أحزانك تشفى سواء بالذكريات أو في الأحلام أو حتى في عيون أشقّائهم، أو بالطريقة التي تستطيع أن تواسي بها روحك.

ثم أضاف “سأبقى للأبد ممتن لـ James الذي ساعدني في التحرّر من أعبائي العاطفيّة عندما كنت صغيراً، وهو الآن هنا لمساعدتي في سرد القصص عن أولئك الذين رحلوا وهم في ريعان الشاب”

تمّ إطلاق الأغنية الجديدة تزامناً مع اللقطات البصريّة التي أخرجها المخرج الإيراني الأمريكي المشهور نبيل إلدركين الذي عمل بشكل كبير مع Kanye West و DuaLipa وآخرين كثر.

شاهدوا فيديو James Blake وهو يعزف على البيانو ويغنّي إلى جانب مصطفى. يمكنكم المشاهدة هنا.

شارك هذا المقال