مجموعة نقش في مهمة خاصة لاستحضار روح التراث الفلسطيني

معرض Art Dubai يسلط الضوء على أعمال المجموعة الفنيّة

by

لطالما جسّد الفنانون عبر التاريخ بطرق متعددة وبلغة عالمية القصص البشرية. وهو الموضوع الذي تم تسليط الضوء عليه في معرض Art Dubai الأخير. يتمحور المعرض حول الأعمال الإبداعية الفنيّة للثنائي الفلسطيني “مجموعة نقش”.

تأسست المجموعة في عام 2009، حيث بدأت بالتعمق في ذكريات الطفولة للشقيقتين واستعادة تراثهما وأصولهما الفلسطينية. قالت نرمين أبوديل الشقيقة المبدعة في مجموعة نقش “لم نذهب أنا ونسرين إلى فلسطين أبداً، لقد ولدنا وترعرعنا في الأردن، ومع ذلك نشعر بالحنين والارتباط القوي بموطننا الأصلي، الأمر الذي أثار فضولنا لمعرفة المزيد عن أنفسنا وأجدادنا. لقد كانت بمثابة رحلة استكشاف الذات.”

استوحت الشقيقتان فكرة البحث والتعمق في التقاليد القديمة من صور والدتهما وهي ترتدي الفساتين الفلسطينية التقليدية أو خالتهما وهي تطرز ملابسها. لقد اكتشفتا القصص الخفية التي يخبئها التطريز الفلسطيني بين خطوط زخارفه الهندسية والملونة، وكيف أضفت النساء لمساتهن الشخصية على هذه الملابس التقليدية وطوّرنها لخلق صور بصرية شخصية تحمل في طياتها الكثير من المعاني والقصص الخفيّة.

“لقد فوجئنا أثناء استكشافنا الزخارف الفلسطينية كيف برعت النساء في التعامل مع الزخارف المختلفة وابتكار طريقة لترميز حياتهن وسرد قصصهن. على سبيل المثال، ترتدي المرأة الأرملة فستان بلونٍ مختلف عن فستان المرأة العازبة، كما أنّ النساء المسنات لديهن زي خاص مختلف عن ملابس النساء الأصغر سناً”، أضافت نسرين أبوديل. “لقد اعتادت النساء تجسيد بيئتهن وحياتهن من خلال التطريزات والزخارف المختلفة المستوحاة من النباتات والحيوانات المحيطة بهن.”

من الواضح بأنّ الشغف بالتطريز الفلسطيني هو أمر موروث في العائلة، لقد ابتكرت الأختان أبوديل طريقة جديدة شخصية ومبتكرة لسرد قصص أسلافهما.

لقد ابتعدت الفنانتان في أعمالهما عن الخيوط والأقمشة، واستعاضتا عنها بالمواد الصلبة مثل الرخام والخشب والنحاس والفولاذ. لقد استخدمتا فن النقش لتجسيد قصص غير مروية عن النساء اللواتي برعن في فن التطريز.

تهدف المجموعة إلى إحياء فن التطريز والحرص على استمرارية وجوده باستخدام التقنيات اليدوية والآلية الدقيقة. يتميّز عملهما بالحرفية المتقنة والمذهلة المفعمة بالإلهام العميق.

يعرض المعرض بعضاً من أفضل أعمال النقش، بما في ذلك مجموعة “وحدة” الخاصة بهما، وهي سلسلة من قطع الرخام الجدارية المطعّمة بالنحاس والتي تجسّد الحياة النباتية والحيوانية في فلسطين. يمكنكم أيضاً اكتشاف قطعة “عكا” المستوحاة من المنحدرات في مدينة عكا الساحلية.

سيبدأ معرض Art Dubai Portrait Exhibition من 16 نوفمبر إلى يناير 2021
artdubai.ae

شارك هذا المقال