علامة Okhtein تسترجع ذكريات الماضي

العلامة المصرية ترتقي باستحضار الذكريات إلى مستوى آخر

by

قالت لنا كل من موناز وآية عبد الرؤوف مؤسستا العلامة المصرية “أختين” أو Okhtein في إشارةٍ إلى فترة الحجر الصحي: “للمرة الأولى منذ زمن، شعرنا أن الوقت توقف فعلاً وتمكنا من التعمق أكثر في اكتشاف أنفسنا”.

بعد أن عاشتا في القاهرة، وجد الثنائي عزاءهما في التأمل وإعادة التواصل مع ذاتهما الداخلية، وأحدث مجموعة لهما بعنوان “Re-connect” خير دليل على ذلك.

هذا الموسم، لم تبتكر الأختان رؤوف أيّ تصاميم جديدة، بل قامتا باستحضار التصاميم الكلاسيكية لعلامة Okhtein، وأعادتا ابتكار القطع من مجموعات العلامة القديمة، ولكن لا تعتقدون أن هذا حصل بسبب افتقار العلامة إلى الإلهام!

في الواقع، لا علاقة للإلهام بهذه الخطوة، فقد أرغمت عمليات الإغلاق والحجر الصحي حول العالم الجميع على إعادة الاتصال بالطبيعة، وهذا ما حصل مع هذه العلامة أيضاً، إذ قامت عمداً بإضفاء لمسات مستوحاة من الطبيعة على أحدث مجموعة، خاصةً وأن الطبيعة كانت السبب الأساسي في شعور المصممتين بالهدوء والسكينة أثناء تلك الفترة.

تشرح المصممتان “لقد استحضرنا التصاميم القديمة وأعدنا ابتكارها وأضفنا عليها لمسات مستوحاة من بالطبيعة”.

والنتيجة كانت ابتكار الحقائب المصنوعة يدوياً من مواد عضوية تتميّز بالألوان الترابية بأسلوب يراعي الاستدامة. وحقيبة كلاتش Terra خير مثال على ذلك، فهي قطعة أعيد تصميمها بشكل نصف دائري ومزودة بمقبض متعرّج ورباط شد، تأتي بثلاثة تصاميم تتميّز بطبعات مستوحاة من صور مجهرية لجسم الإنسان.

تم تصميمها بدقة متناهية بأيدي الحرفيين المهرة في الهند باستخدام مواد مستدامة مثل نسيج النخيل الإسباني والهندي.

تضيف الأختان “مجموعتنا لموسم ربيع وصيف 2021 هي احتفاء بالأرض وبتراثنا وإحياء لفكرة الاعتناء بأنفسنا والبيئة“.

لإضفاء لمسة أخرى من القرب من الطبيعة والهروب من الواقع، تعاون الثنائي مع مصور الأزياء المغربي موسى المرابط لتصوير هذه الحملة المذهلة في موقع جبلي جميل بعيد، حيث تظهر عارضة الأزياء Athiec Chol Malel مرتدية فساتين ذات ألوان زاهية مستوحاة من الطراز البيزنطي، في إشارة إلى عصر الإمبراطورية البيزنطية للفن والثقافة في مصر.

mr.okhtein.com

شارك هذا المقال