دعم لحركة Black Lives Matter في فلسطين وسورية

الشباب ينتفضون

by

ما تزال الاحتجاجات مندلعة في جميع أنحاء الولايات المتحدة بعد مقتل جورج فلويد. وسرعان ما انتشرت في بقية أنحاء العالم أيضاً. من لندن إلى أمستردام، خرج الناس إلى الشوارع بأعداد كبيرة لإظهار دعمهم – ولم تكن المنطقة العربية باستثناء.

مباشرةً بعد تجدد مظاهرات Black Lives Matter في أميركا، عبّر عدد كبير من العرب عن دعمهم للفلسطينيين بالمقابل على حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن تعليقاتهم قوبلت بالانتقاد من قبل البعض الآخر.

ولكنها توقفت بعد خروج الفلسطينيين إلى الشوارع لإظهار تضامنهم ودعمهم لجورج فلويد وحركة Black Lives Matter

والآن هناك حركة فلسطينية متكاملة لدعم حركة Black Lives Matter.

كما أعلن السوريون عن تضامنهم مع الحركة. إذ رسم الفنانان السوريان عزيز أسمر وأنيس حمدون صورة جدارية على مبنى مدمر لجورج فلويد. وكتبا على اللوحة الجدارية “لا أستطيع التنفس” و”لا للعنصرية”.


في تونس، نظمت حركة Mnemty المناهضة للعنصرية، بقيادة الناشطة التونسية سعدية مصباح، مظاهرة احتجاجية في دعماً لحركة Black Lives Matter. وبحسب المنظمين، فإن المظاهرة هي بهدف التضامن مع حركة #BLM وضد العنصرية ضد السود في تونس.

شارك هذا المقال