فاريل يطلق مجموعة مستحضرات العناية بالبشرة المناسبة للجنسين

ما هي إلا مسألة وقت.

by

اشتهر فاريل ويليامز ببشرته التي تتحدى علامات التقدم بالسن والتي تناولتها الميمز لسنوات. هذا الشهر وبعد طول انتظار كشف فاريل ويليامز الحائز على جائزة جرامي، والذي أكّد في مقابلة أنه ليس مصاص دماء عن إطلاق مجموعته Humanrace للعناية بالبشرة والتي تناسب الجنسين.

قال في تصريح “لا تفرّق مجموعة العناية بالبشرة Humanrace بين العرق أو الجنس. نحن نصنع منتجاتنا لكل الناس، لقد ولدنا جميعاً في الجلد نفسه وHumanrace تحتفي بذلك”.

 

Voir cette publication sur Instagram

 
Une publication partagée par Humanrace (@humanrace)

كما أنّ كل منتجات مشروع ويليامز الجديد نباتية وخالية من العطور ومستدامة. تشمل مجموعة Humanrace ثلاثة منتجات: بودرة الأرز المنظفة ومقشر أنزيم اللوتس وكريم مرطب، تم إعدادها بالكامل بمساعدة الدكتورة إيلينا جونز طبيبة فاريل للأمراض الجلدية.

قال الموسيقي لمجلة Dazed في عام 2017 “أنا أقشر بشرتي بشكل كبير”. فيما يتعلق بعلامته لمستحضرات العناية بالبشرة، فقد حرص على توضيح القيود المفروضة على استعمال هذه المستحضرات، على الرغم من أنّ مقشر أنزيم اللوتس الخاص بعلامته لطيف على البشرة ولا يسبب لها الضرر.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Humanrace (@humanrace)

لم يتوقف فاريل عند هذا الحد، فقد تضمنت عبوات Humanrace أحرفاً مكتوبة بطريقة برايل للمكفوفين. كما تم تصنيع هذه العبوات باستخدام 50% من البلاستيك المعاد تدويره القابل لإعادة الملء والاستخدام.

قال فاريل لمجلة Allure: “نريد إضفاء الطابع الديمقراطي على تجربة تحقيق العافية”. ثم تابع ” لا أحاول أن أكون مثل علامات مستحضرات العناية بالبشرة الأخرى فيما يقولون أو يقدّمون. نحن نعتمد على النتائج والحلول والاحساس. أردنا التركيز على الإحساس الذي يحتاجه العالم”.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Humanrace (@humanrace)

شارك هذا المقال