مشاركة عارضة أزياء ممتلئة في عرض أزياء Chanel لأول مرة منذ 10 سنوات

خطوة هامة نحو الشمولية والنظرة الإيجابية عن الجسد

by

بعد عودتها إلى مقرها في Grand Palais، اتخذت علامة Chanel خطوة غير متوقعة. إذ اتفقت دار الأزياء الفرنسية، التي بدأت بتبني فكرة النظرة الإيجابية للجسد، مع عارضة الأزياء الممتلئة الشهيرة جيل كورتليف للمشاركة في عرض أزيائها لموسم خريف/شتاء 2020.

وتُعتبر مشاركة تلك العارضة الهولندية التي ظهرت لأول مرة في عرض Alexander McQueen لموسم ربيع/صيف 19، بمثابة لحظة تاريخية لعلامة Chanel. إذ أن زيادة الوعي بشأن اختلاف الأحجام لم تكن جزءاً من سياسة الدار، على الرغم من اختيارها لعددٍ أكبر من العارضات ذوات البشرة الملونة مؤخراً.

Jill Kortleve Chanel AW/20وقد كان اختيار الدار لكوتليف التي ظهرت بإطلالةٍ مكونة من سترة سوداء مخططة ومزينة بأزرارٍ من اللؤلؤ مع سروال أسود، اختياراً موفقاً. إضافةً لتعاونها مع Alexander McQueen، فقد شاركت العارضة أيضاً في حملة ريهانا Fenty Beauty، التي تعتبر النظرة الإيجابية للجسد من أهم أهدافها.

كانت العارضة كريستال رين آخر العارضات الممتلئات اللواتي شاركن في عروض أزياءChanel  في عام 2011. وعلى غرار كورتليف، تحدثت رين وبصراحة عن استبعاد صناعة الأزياء للعارضات ذوات المقاسات الكبيرة بعد أن أصبحت واحدة منهن، بل وتحدثت علناً عن معركتها مع اضطرابات الأكل في محاولة منها لزيادة الوعي حول الآثار السلبية لتهميشهن.

Crystal Renn Chanel Cruise 2011ولكن الأمر استغرق 10 سنوات لعلامة Chanel لاتخاذ هذه الخطوة مرة أخرى. والخبر السار هو أنها ليست وحدها، إذ تصدرت عارضة الأزياء بالوما إلسير عناوين الصحف بعد مشاركتها بعرض أزياء Fendi هذا الموسم، يليه عروض أزياء كل من Lanvin و Alexander McQueen.

Paloma Elsesser for Alexander McQueen

شارك هذا المقال