هذه البرامج الرمضانية ستغيّر حياتكم

لا تفوتوا فرصة المشاهدة

by

شهر رمضان هو شهر الإحسان والصدقة والبركة، بالإضافة إلى أنّه الوقت الأمثل لأداء فريضة الزكاة – وهي ركن من أركان الإسلام وجزء لا يتجزأ من الأعمال الخيرية في هذا الشهر الكريم – لطالما كانت الزكاة من أقدم أشكال التعاطف والتعاضد مع الآخرين حيث كانت تُمارس قبل فترة طويلة من ظهور مفهوم الجمعيات الخيرية.

ولهذا، هناك بعض البرامج الرمضانية التي تهدف إلى دفع عملية التغيير والإصلاح الاجتماعي من خلال تقديم القيم الروحانية كشكل من أشكال الوحدة بين الإسلام والنشاطات الإنسانية. وبهدف ردم الفجوة بين الدين والحياة الواقعية، تسعى هذه البرامج إلى تثقيف الأجيال الجديدة من خلال تطبيق القيم الإسلامية بدءاً من الحب والتعاطف إلى الاحترام والعمل الدؤوب.

وهنا نعرض لكم بعض البرامج المفضلة لدينا لتتمتعوا بمشاهدتها بعد الإفطار.

خواطر

إذا لم تشاهدوا برنامج “خواطر” الذي يقدّمه الناشط السعودي أحمد الشقيري، فقد فاتكم الكثير. يستهدف البرنامج التعليمي والديني في موسمه الثامن الشباب العرب والمسلمين من خلال اعتماد نهج عملي وبسيط يهدف لإحداث التغيير الاجتماعي والثقافي. وهو يستكشف السلوكيات المجتمعية من منظور إسلامي ويشجع الشباب العرب على استثمار المزيد من الوقت في التعليم والابتكار والإبداع في محاولة للارتقاء بمجتمعاتهم إلى أعلى المستويات.

الإيمان والعصر

يمثل هذا البرنامج صلة وصل بين الإسلام وقضايا الحياة الواقعية، ويستكشف التغيير الاجتماعي من منظور القيم الروحانية. ويخلص إلى أن دور الدين في الحياة هو تلبية احتياجات معينة للمجتمع والاستجابة لبعض تحديات العالم المعاصر. إنه يقوم على أساس قيم اجتماعية وإنسانية مثل الصبر والعمل الدؤوب والجاد.

لو كان بيننا

يستند هذا البرنامج إلى كتاب السيرة النبوية بهدف إحداث التغيير الاجتماعي، ويعتمد على فكرة استحضار النبي محمد في الزمن المعاصر، وتطبيق قيمه الأخلاقية (مثل الكرم والصدق) في حياتنا اليومية. يتم من خلاله تركيز الكاميرا الخفية على الأشخاص في مواقف الحياة الواقعية، في محاولة لمناقشة ما سيفعله الرسول في نفس الموقف وكيف يمكننا التعامل مع المشكلات اليومية بعقلية يحكمها اللطف والإحسان والمحبة.

قمرة

انطلاقاً من فكرة الإحسان، يرحب البرنامج بمشاركات الناس من جميع أنحاء العالم من خلال مقاطع فيديو قصيرة تتناول قضايا بدءاً من حقوق الإنسان وحقوق العمال المهاجرين إلى المسلمين في الغرب وقضايا اللاجئين.

منازل الروح

يخوض الناشط ورجل الدين المصري عمرو خالد رحلة روحية مع مجموعة من الشباب العرب المسلمين في محاولة للتفكير بدور الدين في جعل حياة المرء أكثر سهولة وسعادة. يهدف البرنامج إلى مساعدة الشباب المسلم في التغلب على المشكلات النفسية مثل القلق والإحباط واليأس والاكتئاب من خلال القيم الروحانية.

شارك هذا المقال