المملكة العربية السعودية تخطط لبناء أكبر مدينة ناطحة سحاب في العالم

لأن الحجم مهم أيضاً

by

شرعت المملكة العربية السعودية منذ أن تم تنصيب محمد بن سلمان على العرش في مهمة طموحة لإيجاد أساليب متطورة لمواجهة تحديات اليوم والغد، حيث كشفت صحيفة The Wall Street Journal هذا الأسبوع أن الدولة الخليجية وانطلاقاً من سعيها المستمر لتنويع مصادر الإيرادات الرئيسية وتقليل اعتمادها على النفط بحسب مبادرة “رؤية 2030″، تريد إضافة مشروع آخر إلى قائمتها المليئة بالمشاريع العملاقة للمستقبل حيث ستبني: Mirror Line “خط المرآة”، أكبر هيكل صالح للسكن في العالم.

سيتعين على المملكة العربية السعودية لإحياء مشروع “نيوم” الجديد، ضخ ما يقارب 1 تريليون دولار، وسيغطي هذا المبلغ نفقات مبنيين من المرايا يصل ارتفاعهما إلى 488 متراً ويمتدان بشكل موازٍ لمسافة 75 ميلاً تقريباً بحيث يمكنهما إيواء حوالي خمسة ملايين فرد. سيصل بين طرفي المدينة قطار فائق السرعة، كما ستتجهز المدينة الممتدة على شكل خط مستقيم ببعض أحدث المرافق في العالم بما في ذلك مرسى لليخوت، وملعب رياضي فوق الأرض، بالإضافة إلى مجمع زراعي عمودي وذلك لتأمين وجبات الإفطار والغداء والعشاء لتغطي حاجة جميع السكان.

ستكون مدينة Mirror Line “خط المرآة” التي صممتها شركة Morphosis Architects الأمريكية والتي ستكون بحجم ولاية ماساتشوستس تقريباً، محور المدينة الصحراوية الجديدة “نيوم”، وعلى الرغم من هدف ولي العهد لافتتاحها بحلول عام 2030، إلا أن المهندسين المعنيين أوضحوا أنه من المتوقع أن يستغرق بناء هذا المشروع الخالي تماماً من انبعاثات الكربون حوالي 50 عاماً.

علق ولي العهد بن سلمان المسمى أيضاً بـMBS، على هذا المشروع الفريد من نوعه: “ستتحدى هذه التصاميم التي تم الكشف عنها للمدينة ذات الطبقات العمودية، المدن التقليدية المسطحة والأفقية وستخلق نموذجاً للحفاظ على الطبيعة وتعزيز حياة الإنسان. ستتصدى The Line للتحديات التي تواجه البشرية اليوم فيما يخص الحياة الحضرية وستركز على العثور على طرق بديلة للعيش.”

شارك هذا المقال