صيحات وبائية غريبة يجب تركها وراءنا في عام 2020

يجب التخلّص منها

by

إننا نعيش في عالم قائم على الصيحات التي تنتشر بسرعة كبيرة وتحظى بسلسلة هائلة من التفاعلات التي لا تلبث أن تستحوذ على الجميع بدءاً من صديقكم المقرب وانتهاءً بجدتكم.  

مع تعرّض ملايين الأشخاص للحجر المنزلي في الربيع الماضي، تحول الإنترنت إلى بؤرة حقيقية مليئة بالصيحات الوبائية. من وصفات تحضير الطعام وتصفيفات الشعر المنزليّة إلى حيل الجمال والمكياج على تطبيق تيك توك وجلسات الإنستاغرام المباشرة والتي شاركنا فيها جميعاً.

على الرغم من أن تحضير خبز الموز كان ممتعاً بالفعل إلا أننا نشهد بالتأكيد مجموعة أخرى من الصيحات الغريبة التي ظهرت على الإنترنت والتي لا تخلو من السخافة.

وهنا نعرض لكم هذه الصيحات الوبائية الأكثر غرابة والتي يجب تركها وراءنا في عام 2020.

القناع الشبكي

 

Voir cette publication sur Instagram

 
Une publication partagée par Lana Del Rey (@lanadelrey)

أثار هذا الإكسسوار جدلاً كبيراً منذ أن ارتدته لانا دِلْ راي. ولكن على الرغم من افتقاره إلى القيمة الوقائية، إلا أنّه أصبح صيّحة رائجة.

قفازات طبيّة مزركشة بالإكسسوارات

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par British GLAMOUR (@glamouruk)

إنّه أمر تعدى حدود الغرابة.

#تحدّي مكياج الوجه الصغير

عندما قلنا دروس وحيل المكياج والتجميل التي يمكنك فعلها بنفسك، بالتأكيد لم نكن نتوقع رؤية هذا المظهر.

فستان من الوسادة مع حزام

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Anne Hathaway (@annehathaway)

كل ما تحتاجين إليه هو وسادة وحزام. انتشرت هذه الصيحة على وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أنّ هالي بيري وآن هاثاواي قد قامتا بتجربتها.

ارتداء الجزء العلوي من الملابس لاجتماعات العمل خلال مكالمات الفيديو

بين مكالمات العمل على تطبيق زووم والاسترخاء في السرير، أصبح هذا اللوك صيحة وبائية كلاسيكية.

القناع المطبّع بشكل فم

إن لم تتمكنوا من إظهار ابتسامتكم بسبب ارتداء القناع، يمكنكم ارتداء قناع بابتسامة مزيفة. تعتبر هذه الأقنعة المطبّعة بابتسامات من أكثر الأشياء سخافة حتى الآن.

زركشات الأظافر بشكل كوفيد

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Nailbox (@nailboxindia)

ألم يكن استحواذ الجائحة على الأخبار 24/7 كافياً لتذكيرنا بالوباء؟

شارك هذا المقال