تعرفوا إلى المنصّة المكرسة لأرشفة التراث الغنائي للمرأة السعودية

نقدّم لكم "صوت الصورة"

by

بالرغم من أنّ الأغاني الشعبية والتراث الغنائي الخاص بالمرأة كان منسيّاً في المملكة العربية السعودية لفترة طويلة من الزمن، إلا أنّه حظي أخيراً بالاهتمام والدعم الذي يستحقه من خلال “صوت الصورة”، وهي منصّة تم إطلاقها مؤخراً تكرّس نفسها لأرشفة التراث الطربي والغنائي للمرأة السعودية، وجعله متاحاً على الإنترنت بالمجان.

قامت منسقة المعارض تارا الدغيثر بتأسيس هذا المشروع بهدف الاحتفاء بثقافة الطرب والغناء والأداء الشعبي للنساء السعوديات من خلال توفير تسجيلات حصرية وتقديم الدعم للفنانات وتمكينهن من تمثيل أنفسهن.

يقدم أرشيف “صوت الصورة” مواد سمعية وبصرية تم جمعها على مدى تسعة أشهر مع التركيز بشكل خاص على الأغاني الشعبية والطرب المنسي للمرأة في السعودية والأداء التراثي للنساء وكذلك توفير تسجيلات لأغانٍ لم تنشر أو توثق بعد.

كما يركز الأرشيف على ثلاثة فئات؛ التسجيلات الكلاسيكية والشعبية والروحية، حيث تشمل التسجيلات على كل شيء من الأغاني الحجازية التقليدية للفنانة سعاد العطاس إلى أشرطة حفلات الزفاف من حقبة التسعينيات من داخل وخارج جدة.

كما يضم الأرشيف جلسات مع الفنانة صفية شتيوي التي تشارك تجربتها في هذه الصناعة، وتقدم نموذج الزفة الحضرية من خلال تسجيلاتها القديمة، في حين تحدثت الشاعرة ثريا في لقاء آخر عن الموسيقى المحلية وعن تجربتها كشاعرة متخصصة بالأصوات السعودية.

لن تقتصر منصّة “صوت الصورة” على تقديم التسجيلات فقط، بل تتعدى ذلك لمنحكم فرصة الوصول إلى المراجع الأكاديمية والمقالات التاريخية والحديثة المتعلقة بدراسة الصوت للمحترفين والسكان المحليين المهتمين بالانغماس في هذه الصناعة.

sawtasura.org

شارك هذا المقال