مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي يضع مخرجي الأفلام السعوديين أمام اختبار كبير

هل يمكنكم صناعة فيلم خلال 48 ساعة؟

by

على الرغم من تأجيل افتتاح دورته الجديدة بسبب فيروس كورونا، إلا أن مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي (RSIFF) لا يزال حاضراً كما كان دائماً. أعلنت المنظمة للتو عن مسابقة جديدة لصناعة الأفلام القصيرة تم تصميمها خصيصاً لدعم مخرجي الأفلام الشباب في المملكة العربية السعودية.

من خلال التعاون مع منظمة Alliance Française دعت القنصلية العامة لفرنسا في جدة والسفارة الفرنسية في الرياض مخرجي الأفلام الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 25 عاماً للمشاركة في مسابقة “تحدي صناعة فيلم في 48 ساعة” الجديدة. أجل، وهذا يعني أن مخرجي الأفلام الطموحين سيقومون بكتابة وتصوير وإنتاج فيلم قصير خلال يومين فقط.

من المقرر أن تقام المسابقة خلال أكتوبر، ستترأس الفنانة هند صبري لجنة تحكيم المسابقة، ويشاركها عضوية اللجنة المخرجة ليزا سالوستيو والمخرج برايس كوفين، بالإضافة إلى الكاتبة فايزة صالح أمبه والمنتج محمد الحمود.

قالت هند صبري في بيان “هذا التحدي هو لإنجاز محتوى جديد ومبتكر بالكامل، وذلك لإثارة حس الإبداع لدى مجتمع السينما السعودي المزدهر، ومنح الجيل الجديد المهارات التي يحتاجونها لإنتاج المزيد من الأعمال والإبداعات، وعلى الرغم من أن المسابقة تأتي في هذا العام المليء بالتحديات، إلا أنه علينا أن نواصل إلهام وتغذية خيال الجيل الجديد”.

ستتم دعوة مخرجي الأفلام للمشاركة في ثلاثة أيام من الرعاية والمشورة خلال هذا الشهر، تليها 48 ساعة مكثفة حيث ستكمل الفرق المختارة المشروع. تختتم فعاليات التحدي في نوفمبر المقبل بعرض الأعمال التي تم إنتاجها خلال المسابقة. سيحصل الفائز على إقامة في المدرسة الوطنية العليا لمهن الصورة والصوت La Fémis المرموقة في باريس في عام 2021.

للمشاركة، يُطلب من المواطنين السعوديين أو المقيمين تشكيل فريق من اثنين إلى خمسة من مخرجي الأفلام للتقدم بطلب، سيشارك الذين يتم اختيارهم في برنامج الرعاية والمشورة وورشة عمل عبر الإنترنت لمدة ثلاثة أيام، وبعد ذلك ستقوم الفرق بالكتابة والتصوير والإنتاج وإخراج الفيلم.

redseafilmfest.com

 

الصورة الرئيسية: فيلم “شمس المعارف” لفارس قُدس

شارك هذا المقال