16 مصمم أزياء عربي يتّحدون لمساعدة بيروت على التعافي

تسوّقوا من هذه المتاجر الرقمية لمساعدة بيروت

by

باعتباره الحل الأرخص للتسوق من العلامات التجارية، تحوّلت المتاجر الناشئة في السنوات الأخيرة من كونها متعدّية على الحداثة والإبداع إلى ظاهرة طبيعية.

مع إجراءات الحجر المنزلي والالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي أصبح التسوّق أمراً تافهاً إلى حدٍ ما. الأمر الذي وللأسف فرض على شركات الأعمال الصغيرة والمصممين الناشئين مواجهة المزيد من الصعوبات والتحديات المقبلة.

ومن هنا نشأ EASTWAVE وهو عبارة عن متجر افتراضي جديد مخصص للمصممين الناشئين والشركات الجديدة من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. تهدف هذه المنصّة الرقمية بشكل كامل إلى تقديم أفضل ما في الموضة العربية إلى العالم من خلال تسليط الضوء على العلامات التجارية الصاعدة التي يصعب عليك العثور عليها في مراكز التسوّق الكبيرة والشوارع الرئيسية.

من تصاميم دانا مرتضى من Fashion Collective في لوس أنجلوس وجودي داغستاني من LFHM في دبي وكريستيان دكاش من Bureau Des Créateurs في بيروت، يعتبر EASTWAVE مشروعاُ مستمراً سيتم استضافته على منصات مختلفة كل موسم، ومع الموسم الحالي الأول الذي يتصدر منصة التجارة الإلكترونية في دبي Maison Orient – EASTWAVE يتجلى هدف واحد وهو عرض المواهب العربية والاحتفاء بها.

على الرغم من أنه قد يبدو من السذاجة التفكير في منطقة بأكملها على أنها “صيحة”، إلا أنّ ظهور مصممين مثل إيلي صعب وأمينة معادي دليل على أن المصممين العرب يستحقون الاحتفاء بهم.

لا يقتصر هدف EASTWAVE على استثمار المصممين العرب؛ فقد تعهد المتجر الافتراضي الناشئ على وضع أمواله في مكانها الصحيح والتبرع بنسبة من مبيعاته لمنظمات لبنانية غير حكومية موثوق بها في محاولة للمساعدة في إغاثة بيروت.

لقد حصل بالفعل عدد كبير من المصممين الذين قدمتهم EASTWAVE على الجوائز مثل روني الحلو الحائز على جائزة Jeux de Mains المعتمدة من بيونسيه، وجائزة الأزياء الجاهزة في Fashion Trust Arabia 2019، وعلامة المجوهرات التجارية بالعربي “Bil Arabi“. بالإضافة إلى ذلك تقوم EASTWAVE أيضاً بتقديم بعض المصممين الأقل شهرة مثل ياسمين صالح وتالار نينا وZaid لزيد فاروقي.

لمعرفة العلامات التجارية في الروابط أدناه:

View this post on Instagram

When in Marseille 🇫🇷

A post shared by SARA MELKI (@saramelki) on

شارك هذا المقال