الدي جي الفلسطينية “سما” تحيي حفلاً في مهرجان كوتشيلا لهذا العام

الفنانة الشابة ترتقي بمشهد الموسيقى الفلسطيني

by

من منا لا يعرف مهرجان كوتشيلا؟ بالطبع يُعتبر هذا الحدث من أبرز مهرجانات الموسيقى والفنون في العالم، وهو يعود هذا العام بنسخته الجديدة المليئة بالأحداث المثيرة والمفاجآت.

وعلى هذا الصعيد كشف منظمو الحدث عن التشكيلة الكاملة التي ستحيي الحفلات التي ستستمر خلال عطلات نهاية الأسبوع على مدار شهر أبريل، والتي ينتظرها الكثيرون منا بفارغ الصبر، والخبر السار والمميّز هو انضمام أحد فناني المنطقة إلى هذا الحدث الشهير.

من المتوقع أن تقدّم الدي جي سما عبد الهادي المولودة في رام الله عرضاً في نسخة هذا العام من كوتشيلا. وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الفنانة قد استحوذت على الاهتمام العالمي لأول مرة عندما ظهرت على منصّة Boiler Room للبث الموسيقي في فيديو تم إعداده في موطنها فلسطين في عام 2018. ولا يزال الفيديو حتى يومنا هذا واحداً من أكثر الفيديوهات مشاهدة على قناة المنصة الصوتية.

ومن جهتها أعربت الفنانة عن سعادتها وحماسها للمشاركة في هذا الحدث عبر منصّتها على إنستاغرام، حيث قالت “أشعر بسعادة غامرة” للمشاركة في المهرجان جنباً إلى جنب فنانين عالميين مشاهير أمثال بيلي أيليش أو الثنائي الإنجليزي للموسيقى الإلكترونية Disclosure. وقد ذكر أنّها دعيت للمشاركة في نسخة عام 2020، إلا أنّه قد تم تأجيل دعوتها بسبب جائحة COVID-19. لكن هذا العام تبدو الأمور واعدة ومبشرة فقد تم الكشف أنّ سما ستحي حفلاً موسيقياً يومي السبت 16 و 23 أبريل في Yuma Tent.

وغني عن القول بأنّ مشاركة الفنانة لأول مرة في مهرجان كوتشيلا هو بمثابة خطوة فريدة ومميّزة لجلب الروح الفلسطينية إلى الولايات المتحدة الأمريكية. احجزوا تذاكركم بأسرع وقت ممكن، لأنّها وكما في الأعوام السابقة ستباع بسرعة البرق.

شارك هذا المقال