10 طرق سيؤثّر بها فيروس كورونا على خططكم لهذا الصيف

استعدّوا لصيف مختلف

by

بسبب فيروس كورونا عمّت الفوضى في كافّة أنحاء العالم لما يقارب خمسة أشهر (أجل، إنّها فترة طويلة). بصراحة لقد كان الحجر المنزلي مؤلماً جداً لمعظمنا. مع انخفاض أعداد الحالات في المنطقة على مدى الشهرين الماضيين ونجاح الحكومات والمسؤولين في منظّمات الصحة باحتواء الفيروس الجديد بدأت عملية التخفيف من إجراءات الحجر.

إلا أنّ هذا لا يعني أن إجراءات السلامة لم تعد في مقدّمة الأولويّات. على الرغم من بدء انخفاض أعداد الحالات بشكل عام في دول مجلس التعاون الخليجي إلا أنّنا لا نزال نشهد ظهورحالات بين الحين والآخر في مناطق مثل المملكة العربيّة السعوديّة وعُمان. أمّا في منطقة الشرق الأوسط، فقد تمّ رصد أكثر من 1100 حالة في الأردن، في حين انخفض العدد في لبنان ليصل إلى 1788 حالة حتى الآن. هل هذا الانخفاض إجمالي أم أنّه يومي؟ لا تزال مناطق شمال أفريقيا والمغرب والجزائر في حالة طوارئ. وصلت مصر إلى ذروة عدد الإصابات بفيروس كورونا، في حين خفّفت تونس من إجراءات الحجر وفتحت حدودها أمام السيّاح.

حيثما كنتم عليكم الالتزام بتدابير التباعد الاجتماعي. ممّا يعني أن صيف هذا العام سيكون مختلفاً بطرق عديدة. هل تتساءلون كيف ستكون عطلتكم الصيفيّة مع انتشار فيروس كورونا؟ هذه هي الطريقة.

لا يمكنكم زيارة الأصدقاء في الدول الأخرى، ولن يتمكّن البعضمن زيارتكم.

التسكعات العشوائية هي الأكثر خطورة.

عليكم لقاء عدد أقل من الأشخاص الجدد.

تجنّبوا حفلات برك السباحة فهي بؤرة لانتشار الفيروس.

تم إلغاء Coachella شأنها شأن المهرجانات الأخرى.

تخفيف الزيارات العائلية أثناء عيد الأضحى أو حتى إلغاؤها.

خطوط الاسمرار الناتجة عن ارتداء قناع الوجه ستكون صيحة كبيرة.

مع إغلاق الفنادق والنوادي بسبب انخفاض عدد السيّاح، عليكم العثور على أماكن ملتقيات جديدة.

مع انخفاض عدد السيّاح ستكون لديكم فرصة التمتّع بالشواطئ البعيدة غير المكتظة أكثر من ذي قبل.

شارك هذا المقال